Advertisements

اسبانيا: الهجوم على مركز الشرطة كان عملا إرهابيا

الشرطة الاسبانية- أرشيفية
الشرطة الاسبانية- أرشيفية
Advertisements
أعلنت الشرطة الاسبانية أن الهجوم على مركز شرطة كورنيلا دي يوبريجات اليوم كان عملًا إرهابياً.

وكان جزائري يبلغ من العمر 29 عامًا يحمل سكينًا قد هاجم وكلاء مركز شرطة كورنيلا دي بلدية يوبريجات، القريبة من برشلونة، بشمال شرق اسبانيا، ثم لقى مصرعه.

وكتبت الشرطة الإقليمية في كتالونيا على حسابها الرسمي على "تويتر": "دخل رجل مسلح بسكين صباح اليوم مركز الشرطة في كورنيلا لمهاجمة وكلاء الشرطة، وتم قتل المعتدي".

وعند سؤال وكالة أنباء "فرانس برس" لها، رفضت متحدثة باسم الشرطة تأكيد تقارير وسائل الإعلام التي أفادت بأن المهاجم كان جزائرياً وهتف "الله أكبر"، قبل أن يُقتل في الاستقبال الخاص بمركز الشرطة. 

وأضافت صحيفة "ال بيريوديكو" اليومية أن منفذ هجوم كان مقيمًا في كورنيلا.

ويأتي الهجوم بعد الذكرى الأولى للهجمات الجهادية التي أسفرت عن مقتل 16 شخصًا في السابع عشر والثامن عشر من أغسطس 2017 في كتالونيا.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements