Advertisements

البحرين توقع اتفاقية تفاهم مع "صندوق المناخ الأخضر"

اثناء التوقيع
اثناء التوقيع
Advertisements
وقع الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة، وزير النفط البحريني، اليوم الأحد، اتفاقية تفاهم مع الصندوق المناخ الأخضر.

وقام بتوقيع الاتفاقية عن طرف صندوق المناخ الأخضر خافير مانزانارس المدير التنفيذي لصندوق المناخ الأخضر بهدف تحديد الأطر الفنية والمؤسسية والمالية للمشاريع التي تهدف إلى التخفيف والتكيف مع التغيرات المناخية.

جاء ذلك على هامش استضافة مملكة البحرين الاجتماع الحادي والعشرين لصندوق المناخ الأخضر خلال الفترة من 16 – 21 أكتوبر 2018 بمشاركة واسعة من ممثلي الدول الرسمية والمنظمات الدولية ذات العلاقة من مختلف دول العالم لتسهيل نفاذ الموارد التمويلية للمشاريع الحيوية في مجال التصدي لظاهرة التغيرات المناخية.

وأشار الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير النفط، إلى التعاون الوثيق القائم مع الصندوق الأخضر الذي تمثَّل في العديد من الجوانب التنموية ذات العلاقة بالتصدي لظاهرة التغيرات المناخية خاصة لما يُمثِّلُه صندوق المناخ الأخضر من آلية تمويلية مُهمِّة للدول النامية لتنفيذ مشروعات تنموية مُستدامة.

وتعتبر الاتفاقية هي مبادرة تأسيس بنك الاستثمار في الطاقة النظيفة في البحرين وذلك في ظل الاهتمام المتزايد بقضايا الاستدامة البيئية، والتخفيف من آثار تغير المناخ، والحفاظ على الموارد، والتنمية المستدامة وكذلك الاهتمام العالمي بتمويل الطاقة الخضراء الذي يلعب دوراً حيوياً في زيادة فرص الحصول على تمويل المشروعات الخضراء.

يُذكر أن صندوق المناخ الأخضر الذي تستضيفه البحرين، يهدف إلى تشجيع الدول الأعضاء على التحول النموذجي نحو مسارات إنمائية منخفضة الانبعاثات، وقادرة على التكيف مع التغيرات المناخية. إلى جانب ذلك يقدم الصندوق الدعم للبلدان النامية للحد أو التخفيف من انبعاثات الغازات الدفيئة والتكيف مع آثار التغييرات المناخية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements