Advertisements

مدير الكلية الحربية: كل مقاتل يتمنى شرف الخدمة في سيناء الطاهرة والثأر للأبطال

مدير الكلية الحربية - أرشيفية
مدير الكلية الحربية - أرشيفية
Advertisements
قال مدير الكلية الحربية، إن الشعب المصرى على مر العصور يحب جيشه والقوات المسلحة لانتماء الجيش لكافة فئات الشعب وافراد القوات المسلحة هم من خيره شباب الوطن ، ايمان الشباب بالمهمة المقدسة للقوات المسلحة وهى الدفاع عن حدود الوطن وصون مقدساته يظهر طلب جميع الخريجين لنيل شرف الخدمة فى سيناء بعد التخرج للدفاع عن ارضنا الطاهرة والثائر للابطال الذين روت دمائهم ارض سيناء الحبيبة لنيل احدى الحسنين (النصر- الشهادة).

وشد خلال الاحتفال باستقبال دفعة جديدة من طلبة الكليات العسكرية، على أن الإيمان بالله وبعداله القضية وبالدفاع عن حدود الوطن وصون مقدساته هى الواجب والمهمة الاساسية للقوات المسلحة والتى أقسم كل ضباط القوات المسلحة عليها ويظهر ذلك جليا خلال القسم الذى يقسمه الطلبة قبل التخرج وعقيدة كل مقاتل فى الجيش المصرى هو الزود والدفاع عن كل شبر من ثرى مصرنا المقدس فى سبيل تطهير ارض سيناء الغالية والتى قدم الآلاف من الأبطال أرواحهم لتطهير ارضها من العدو الغاشم في ملحمة اكتوبر المجيدة.

وأضاف: نحن الآن نستكمل المسيرة لردع الارهاب ومنع كل من تسول له نفسه زعزعه أمن واستقرار هذا الوطن أو يعيق استكمال مسيرة التنمية كما أن كل مقاتل فى القوات المسلحة المصرية يتمنى أن ينال شرف القتال في أرض سيناء الطاهرة والثأر للأبطال الذين روت دمائهم الذكية الطاهرة أرض سيناء لنيل إحدى الحسنين (النصر- الشهادة) وهى عقيدة قواتنا المسلحة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements