Advertisements

"صدمت رأسه بالحائط".. قاتلة ابنها لكثرة بكائه بالشيخ زايد: "مكنتش أقصد أقتله"

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements

المتهمة بقتل ابنها بالشيخ زايد: كنت بأدبة لكثرة بكائه.. ومكنتش أقصد أقتله

 

التحريات: المتهمة أصابت إبنها منذ أسبوع بشرخ في الجمجمة

 

قتلت ربة منزل ابنها البالغ من العمر 4 سنوات، حيث اعتدت عليه بالضرب حتى فارق الحياة، وحاولت إنقاذه بنقله إلى المستشفى إلا أنه لقي مصرعه، وألقى رجال المباحث القبض على المتهمة.

 

وبمواجهة المتهمة اعترفت بارتكاب الواقعة بحجة تأديبه لكثرة بكائه، وحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

 

وتم ضبط المتهمة بعد تلقي العميد عمرو حافظ مأمور قسم شرطة الشيخ زايد، بلاغا من مستشفى الشيخ زايد بوصول طفل يبلغ من العمر 4 سنوات، مصابا بعدة كدمات وجروح فارق على إثرها الحياة.

 

وعلى الفور انتقل رجال المباحث إلى المستشفى، وبإجراء التحريات تبين أن والدة الطفل وراء الاعتداء عليه بالضرب حتى فارق الحياة، وتمكن الرائد سامح بدوي رئيس مباحث قسم شرطة الشيخ زايد من القبض عليها.

 

وبمواجهة المتهمة اعترفت أنها لم تقصد قتله، وعللت اعتدائها عليه بالضرب بحجة تأديبه، وكشفت التحريات أن المتهمة أصابت إبنها منذ أسبوع بشرخ في الجمجمة نتيجة ضربها له وصدم رأسه بالحائط، وحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

 

بعد حبس المتهمة بقتل ابنها في الشرقية تأديباً.. رطمت رأسه في الحيط

 

وأمرت نيابة منيا القمح بمحافظة الشرقية، بحبس سيدة 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ لاتهامها بقتل طفلها، أثناء تأديبه لتبوله على نفسه، فى قرية بَنَدْف التابعة لمركز منيا القمح.

 

وكان اللواء جرير مصطفى، مدير الأمن، قد تلقى إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بتلقي مركز منيا القمح بلاغا من المستشفى باستقبال "أ. م"، 7 سنوات، تلميذ بالصف الثاني الابتدائي، مقيم بقرية بندف، جثة هامدة، متأثرًا بإصابته بنزيف في الأذن وكدمات بالرأس.

 

وتبين من تحريات الأجهزة الأمنية أن والدة الطفل "و. س"، 33 سنة، ربة منزل، ضربته؛ لتأديبه، بسبب تبوله على نفسه، فاصطدمت رأسه بالحائط دون قصدها.

 

وجرى التحفظ على جثة الطفل تحت تصرف النيابة العامة.

 

وحرر عن ذلك المحضر رقم 1195 جنح منيا القمح، وبالعرض على النيابة العامة أصدرت قرارها المتقدم

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements