Advertisements

إنهاء كافة استعدادات المجازر لاستقبال عيد الأضحى في البحيرة (صور)

مجزر في البحيرة
مجزر في البحيرة
Advertisements
أكد الدكتور حسني عباسي مدير مديرية الطب البيطري بالبحيرة، أن جميع المجازر تعمل علي مدار الساعة طوال أيام الأسبوع وأنهت استعداداتها لاستقبال الأهالي طوال أيام عيد الأضحى المبارك منذ الصباح وحتى وقت الغروب، وأن المجازر تقوم بتحصيل رسوم زهيدة من الجزارين نظير عمليات الذبح والسلخ وتقوم بتنظيم عمليات حفظ وبيع اللحوم وختمها بالأختام المناسبة التي يصعب تقليدها.

كما أكد أنه تم تطوير المجازر بنطاق محافظة البحيرة وأنه يوجد عدد 21 مجزر حيوانات كبيرة منهم مجزر آلي غرب النوبارية بالإضافة إلي عدد 12 مجزر دواجن خاص بنطاق المحافظة تحت إشراف المديرية.

وأوضح "عباسي" أنه يتم التصرف في مخلفات الذبح بطريقة آمنة تتناسب مع المعايير الدولية والاشتراطات البيئية ويتم توفير سيارات مزنكة تتفق مع الاشتراطات الصحية والبيئية لنقل لحوم الذبائح، بالإضافة إلي وجود غرفة عمليات لاستقبال الشكاوى الخاصة بالمواطنين ومتابعتها تم ربطها بغرف العمليات بالإدارات والمجازر.

حيث توفر الحكومة العديد من المجازر الحكومية، والتي يتم فيها الكشف على الذبيحة بيطريًا، عن طريق طبيب المجزر المتخصص في مثل هذه الأمور، ومن ثم يفضل ذبح الأضحية في المجزر، وليس في الشوارع أو الطرقات.

وبعد الانتهاء من عملية الذبح هناك بعض الشروط الواجب توفرها، أهما أن يكون لحم الذبيحة أحمر زاهيًا وله رائحة طيبة كما أن اللون الدهن هو الأبيض، وأن تكون اللحمة متماسكة وليست رخوة، فعند الضغط عليها تعود كما كانت ولا تترك أثرًا للأصابع، وأن الكبد خالية من أي حويصلات أو دمامل، وأنه يفضل ترك اللحم في مكان به هواء متجدد لبضع ساعات ثم يتم حفظها في الثلاجة حتى تتشمع، وتزيد درجة الوسط الحامضى بها، والذي يقوم بحفظ البكتيريا، ويزيد من طراوة أنسجة اللحوم، وأخيرا حفظ اللحوم في الفريز بعد تقسيمها في أكياس ويحوي كل كيس كيلو واحد فقط، وذلك حتى يصل التبريد إلى جميع الأكياس، ولا تتعفن اللحم.

من جانبه أكد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، أن إجمالي أعداد منافذ بيع اللحوم التابعة للوحدات المحلية بلغت 44 منفذا عبارة عن 22 شادر لبيع اللحوم الطازجة البلدي "مزرعة عاداه" بسعر 100 جنية الكيلو وعدد 5 منافذ لبيع اللحوم الطازجة السوداني بسعر 75 جنية للكيلو وعدد 17 منفذ لبيع اللحوم المجمدة بسعر 60 جنية للعبوة زنة 900 جرام.

كما أكد المحافظ أن إجمالي أعداد منافذ بيع السلع الأساسية بالوحدات المحلية بلغ 20 منفذا تقوم بطرح كيلو الأرز البلدي بسعر 8 جنية، وكيلو السكر بسعر 7.5 جنية، وزيت الطعام عبوة 800 مم بسعر 13 جنية، وكذا إجمالي أعداد منافذ بيع السلع التابعة للقوات المسلحة بلغ 26 منفذ 16 ثابت و10 متحرك وكذلك عدد 26 منفذ تابع لوزارة الداخلية "أمان" بالتنسيق مع الوحدات المحلية، حيث تقوم ببيع اللحوم الطازجة بسعر 85 جنية للكيلو، واللحوم المجمدة بسعر 60 جنية للعبوة 900 جرام.

وأشار محافظ البحيرة، أنه يوجد العديد من المنافذ الأخرى بنطاق المحافظة، حيث يوجد 22 منفذ تابع لمدارس الزراعة بمدرية التربية والتعليم وعدد 3 منافذ بمديرية الزراعة، وعدد 279 منفذ جمعيتي بدائرة المحافظة، بالإضافة إلي عدد 24 منفذ متحرك عبارة عن سيارات قطاع خاص متحركة.

وفي ذات السياق أكد الدكتور يسرى بيومي وكيل وزارة الصحة بالبحيرة، أن المديرية قامت بتشديد الرقابة على منافذ بيع اللحوم المصنعة والمجمدة ومحلات الجزارة والتأكد من مدى استيفائها للاشتراطات الصحية وعرض اللحوم بطريقة صحية وسليمة بالتنسيق مع الجهات الرقابية، وكذا مراقبة نقل اللحوم في سيارات مستوفية للاشتراطات الصحية طبقًا للقرار رقم 685 لسنة 1954 وعمل محاضر للمخالفين.

بالإضافة إلي تشديد الرقابة على محلات بيع اللحوم والطيور المذبوحة والمجمدة والتأكد من استيفاءها للاشتراطات الصحية وأن العاملين بها ملتزمون بالممارسات الصحية أثناء تداول الأغذية ويحملون شهادات صحية تثبت خلوهم من الأمراض المعدية وكذلك التأكد من سلامة المنتج والمعروض ومطابقته للمواصفات وسحب عينات منها وإرسالها للمعامل للفحص واتخاذ الإجراءات القانونية نحو العينات غير المطابقة.
Advertisements