Advertisements

عاجل.. تراجع جديد لمستويات التضخم في مصر خلال سبتمبر الماضي

بوابة الفجر
Advertisements

كشف جهاز المركزي للتعبئة العامة والأحصاء، تسجيل مستويات أسعار المستهلكين تراجعًا جديدًا في سبتمبر، ولكن على اساس شهري حققت ارتفاعات هامشية لارتفاع اسعار بعض السلع الاساسية.

 

وجائت أرقام اسعار المستهلكين منخفضة عن توقعات عدد كبير من بنوك الاستثمار.

 

وقال الجهاز المركزي للتعبئة العامة الأحصاء، "إن معدلات التضخم لأجمالى الجمهورية في الشهر الماضي سجلت ارتفاعًا بنسبة 0.3% عن شهر اغسطس، ببينما سجلت 4.3% على اساس سنوي مقارنة 6.7% على أساس سنوي في اغسطس".

 

وكان بنك الاستثمار فاروس توقع أن يسجل معدل التضخم ارتفاعًا بنسبة 0.7% على اساس شهري و4.7% على اساس سنوي.

 

وقالت رضوي السويفي رئيسة قسم البحوث بشركة فاروس للاستشارات المالية، " مستويات التضخم جائت اقل من توقعتنا..لأن أسعار مجموعة الاغذية والمشروبات لم يحقق ارتفاعات قوية حتى أن زيادة اسعار بعض السلع تساوي مع انخفاض البعض الآخر."

 

أسباب ارتفاع التضخم على اساس شهري :

وأوضح، المركزي للتعبئة العامة والأحصاء، أن تسجيل معدلات التضخم ارتفاعًا في شهر سبتمبر لزيادة أسعار الزيوت والدهون بنسبة 12.9%، والدخان والمشروبات بنسبة 0.1%، والنقل والموصلات 0.8%، على رغم تراجع اسعار اللحوم و الدواجن 7.0%، والحبوب والخبز 3.8%.

 

ولم ينعكس حتى الآن تأثير خفض المحروقات بقيمة 25 قرشًا على معدلات التضخم لصدورة نهاية شهر سبتمبر، ويتوقع عدد من بنوك الاستثمار أن يكون تأثيرة  محدودة لضعف قيمة الانخفاض.

 

ودائمًا ما كانت تؤرق معدلات التضخم الحكومة، ودفعت البنك المركزي إلى تنفيذ سياسة نقدية متشددة للسيطرة عليها.

  

رئيس الوزراء معدلات التضخم عند ادني مستوياتة منذ اعوام

وقال مصطفي مدبولى رئيس الوزراء في بيان القاه أمام مجلس النواب،" إن معدلات التضخم سجلت اقل مستويات لها منذ أعوام، بعدما وصلت إلى 33% بعد بداية برنامج الاصلاح الأقتصادي."

 

وتابع" تحركات اسعار السلع بدأت في الانخفاض وهذا لم نكن نراة سابقًا."

 

 


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements