Advertisements

"الصحة العالمية" تزف خبرًا سارًا.. اكتشاف علاج لفيروس كورونا (فيديو)

بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور أمجد الخولي، استشاري وبائيات منظمة الصحة العالمية بالمكتب الإقليمي للشرق الأوسط، إن الإجراءات الوقائية التي قامت بها الصين لمواجهة فيروس كورونا، أدت إلى حد كبير لتقليل نسبة الإصابة، لافتَا إلى أن الإجراءات الوقائية التي حدثت في معظم دول العالم ومصر، أدت لتقليل فرص الإصابة، ولكن الخطر ما زال قائما، طالما نسبة الإصابة متزايدة في الصين.

وتابع "الخولي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "مساءdmc"، المذاع على فضائية "" dmc، مساء الأربعاء، أن هناك تنسيق بين مختلف دول العالم لإعداد أبحاث حول فيروس كورونا، ومنظمة الصحة العالمية، وهناك مؤشرات إيجابية حول وجود علاج لفيروس خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

ولفت إلى فكرة أعداد لقاح لفيروس كورونا في حاجة لبعض الوقت، لأنه يحتاج لتجربته على الحيوان، ومن ثم على الإنسان بشكل ضيق فأكبر، مشيرًا إلى أن خروج اللقاح من المقرر أن يخرج للنور بعد مرور التجارب الإكلينيكية قد يأخذ 18 شهر من الآن.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements