Advertisements

روسيا: على الولايات المتحدة المشاركة في تحركات خفض الإنتاج

بوابة الفجر
Advertisements
 قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين يوم الأربعاء إن أي هبوط طبيعي في إنتاج النفط بسبب تراجع الأسعار منفصل عن التخفيضات الطوعية للإنتاج وهي جزء من اتفاقات مشتركة بين دول منتجة للخام.


ومن المقرر أن تعقد منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها بقيادة روسيا، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، اجتماعا إلكترونيا في التاسع من أبريل لبحث خطوات لكيفية جلب الاستقرار إلى أسواق النفط المتضررة بفعل ضعف الطلب في ظل تفشي فيروس كورونا.


وألمحت روسيا وأعضاء آخرون في أوبك+ إلى أنه ينبغي على دول أخرى، وعلى الأخص الولايات المتحدة، الانضمام إلى التحرك هذه المرة، بعد أن استفادت من استقرار أسعار النفط على مدى سنوات حين كانت المجموعة تخفض الإنتاج طوعا.


وامتنع بيسكوف عن الإفصاح عن موقف روسيا في الاجتماع القادم. لكنه ردا على سؤال في مؤتمر عبر الهاتف مع الصحفيين بشأن ما إذا كان الانخفاض الطبيعي في إنتاج النفط بسبب ضعف أسعار الخام سيوضع في الحسبان، قال إن هذا لا يعادل خفضا مشتركا.


وأضاف بيسكوف ”هناك بالتأكيد أنواع مختلفة من التخفيضات. أنت تقارن تراجعا إجماليا في الطلب مع تخفيضات تستهدف إحداث توازن في الأسواق العالمية. هذان مفهومان مختلفان ولا يمكن أن يكونا متساويين“.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements