Advertisements

المتهمين بالتنمر على معاق الخانكة: كنا عايذين نجيب مشاهدات كتير

بوابة الفجر
Advertisements
قررت نيابة الخانكة، بمحافظة القليوبية، اليوم الثلاثاء، حبس المتهمين في واقعة التنمر على معاق ذهنيا بالخانكة، وذلك بعد تداول مقطع فيديو لشخصين يتنمرون على شخص بإلقاء قطع حجرية عليه في الشارع وتصويرهم فيديو ورفع المقاطع على حساباتهم الشخصية وجعلها مادة سخرية.

وأدلى المتهمين باعترافاتهم أمام جهات التحقيق، قائلين، "كنا عايذين نضحك الناس"، مؤكدين أنهم استغلوا تواجد الشخص المجني عليه بمفرده في الشارع، وقرروا عمل مقطع فيديو يلقون فيه المجني عليه بالحجارة، وإستغلال وضعه الصحي والنفسي لجذب المزيد من المشاهدين على قناتهم بتطبيق "التيك توك".

وكانت أجهزة الأمن رصدت مقاطع فيديو لشخصين يلقيان قطع حجرية على شخص معاق ذهنيا، أثناء سيره في الشارع للسخرية منه وتصويره في إحدى مناطق الخانكة.

وتوصلت أجهزة الأمن بقيادة اللواء حاتم حداد مدير المباحث، والعميد خالد المحمدي رئيس مباحث المديرية، إلى تحديد مرتكبي الواقعة، وتبين أنهم طالبين عمرهما "17 و20 سنة"، مقيمان بمركز الخانكة، حيث ألقى أحدهما قطعة حجرية تجاه أحد الأشخاص "معاق ذهنيا" أثناء تواجده بأحد الشوارع بدائرة المركز بقصد السخرية منه والتنمر عليه، وتصوير الثاني الواقعة بهاتفه المحمول، ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال حساباته الشخصية وجعلها مادة السخرية بين المتابعين.

وعقب تقنين الإجراءات جرى ضبط المتهمان، وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهما الواقعة، وضبط الهاتف المحمول المستخدم في الواقعة الخاص بأحد المتهمين وبه مقطع الفيديو، وتولت النيابة التحقيق، وأمرت بحبس المتهمين لحين ورود تحريات المباحث حول الواقعة.
Advertisements