Advertisements

بعد إصابة 10% من السكان.. أرقام جديدة عن "كورونا" حول العالم

بوابة الفجر
Advertisements


يوما بعد الآخر تتغير أرقام فيروس كورونا التاجي المستجد "كوفيد-١٩" حول العالم بسبب طبيعة الفيروس التي تتميز بسرعة الانتشار، وذلك وفقا لما أعلنته الجهات المختصة خلال الساعات الأخيرة.

وفيما يلي يقدم "الفجر" أبرز الأرقام التي صدرت عن الجهات المختصة بشأن فيروس كورونا التاجي المستجد:

- أعلنت منظمة الصحة العالمية عن إصابة 10% من سكان العالم بالفيروس التاجى، جاء ذلك نقلا عن شبكة سكاى نيوز الإخبارية.

- أظهرت بيانات مجمعة لحالات فيروس كورونا أن إجمالي عدد الإصابات في أنحاء العالم يقترب من 35.2 مليون حتى صباح اليوم الاثنين.

- أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية، أظهرت أن عدد المتعافين اقترب من 24.5 مليون، فيما تجاوز عدد الوفيات المليون و37 ألف حالة.


- من حيث عدد الإصابات تتصدر الولايات المتحدة دول العالم تليها الهند ثم البرازيل وروسيا وكولومبيا وبيرو والأرجنتين وإسبانيا والمكسيك وجنوب أفريقيا وفرنسا والمملكة المتحدة وإيران وتشيلي والعراق.

- الولايات المتحدة الأمريكية تتصدر دول العالم من حيث عدد حالات الإصابة بالفيروس التاجي، بنحو 7 ملايين و637 ألف حالة إصابة.

- تتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والهند والمكسيك والمملكة المتحدة وإيطاليا وبيرو.

- جاءت أرقام الوفيات بالدول كالتالي: أمريكا: 214615 حالة، البرازيل: 146375 حالة، الهند: 102714 حالة، المكسيك: 79088 حالة، بريطانيا: 42350 حالة.


- في الدول العربية بلغت عدد الإصابات مليون و719 ألفًا و308 حالة، بينما بلغ مجموع حالات الوفاة 30 ألفًا و618 حالة وفاة.

يذكر أنه في نهاية 2019 وبداية 2020، ظهر فيروس كورونا التاجي المستجد "كوفيد-19"، في الصين، ومن ثم انتشر بعدها في أغلب دول العالم وصنفته منظمة الصحة العالمية كوباء عالمي بعد تخطيه حدود الصين وانتشاره بشكل كبير، وذلك في مارس 2020، ومنذ ذلك التوقيت ودخل العلماء في دائرة البحث عن لقاح للقضاء عليه.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية مؤخرا أن الأمور خرجت عن السيطرة في التعامل مع فيروس كورونا المستجد في ظل تواصل الإصابات والوفيات في كل مكان، وفشل حكومات وأطباء العالم حتى الآن في التوصل إلى لقاح فعّال قادر على وقف انتشاره، والقضاء على تفشيه الكبير.
Advertisements