Advertisements

بدأت في 3 محافظات.. معلومات عن المبادرة الرئاسية لمتابعة حالات العزل المنزلي

بوابة الفجر
Advertisements
لا تدخر الدولة المصرية جهدا فى اتخاذ كل ما يلزم من إجراءات، لمواجهة جائحة كورونا، التى بدأت موجتها الثانية فى مصر، والتى جاءت تباعا للموجة الأولى التى ظهرت فى الصين لأول مرة، خلال شهر مارس الماضى، ثم سرعان ما انتشرت فى جميع دول العالم، مخلفة ملايين الضحايا، بين حالات إصابة ووفيات.

وفيما تواصل الحكومة المصرية جهودها من أجل السيطرة على الموجة الثانية من الجائحة، بشتى الطرق، من خلال قرارات عدة، تتعلق بالحد من انتشار الفيروس، ونقل العدوى من شخص لآخر، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، بإطلاق مبادرة لمتابعة حالات العزل المنزلى لمرضى فيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19"، تحت شعار "100 مليون صحة"، فى إطار الاهتمام الذى يحظى به القطاع الصحى من جانب الرئيس.

وتنفيذا للتوجيهات الرئاسية، أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم الأربعاء، انطلاق مبادرة رئيس الجمهورية لمتابعة حالات العزل المنزلى لمرضى فيروس كورونا المستجد، تحت شعار "100 مليون صحة"، وذلك فى إطار حرص الدولة على صحة وسلامة جميع مرضى فيروس كورونا المستجد.

فيما يلى من سطور، تستعرض "الفجر" أبرز المعلومات عن مبادرة رئيس الجمهورية لمتابعة حالات العزل المنزلى لمرضى فيروس كورونا المستجد
:

- تم تدشين مبادرة رئيس الجمهورية لمتابعة حالات العزل المنزلى لمصابى فيروس كورونا المستجد، فى إطار حرص الدولة المصرية على صحة وسلامة جميع مرضى كورونا.

- تهدف المبادرة الرئاسية إلى تحسين متابعة حالات العزل المنزلى بشكل دقيق.

- كما تهدف المبادرة إلى التوجيه المبكر للحالات التى قد تعانى من أى تدهور وذلك لسرعة تلقى الرعاية الطبية.

- انطلقت المبادرة، اليوم الأربعاء، 6 يناير 2021، فى 3 محافظات هى: القاهرة، والجيزة، والقليوبية، ومن المقرر أن تنطلق تدريجيا بجميع المحافظات.

- تعمل المبادرة على متابعة الحالات البسيطة إكلينيكيًا لمرضى كورونا الذين يخضعون للعزل المنزلى، سواءً الذين تم تشخيصم بمستشفيات وزارة الصحة، أوالذين ثبتت إصابتهم بالفيروس من خلال التشخيص بواسطة الطبيب الخاص لهم ويخصعون للعزل المنزلى، بناءً على قاعدة البيانات الخاصة بنظام الترصد الوبائى بوزارة الصحة والسكان.

- آلية العمل بالمبادرة تتضمن تقديم خدمات قياس نسبة تشبع الأكسجين فى الدم للمرضى، وقياس درجة الحرارة، ومتابعة تطورات الحالة الصحية للمرضى دوريًا خلال فترة العزل المنزلى.

- فى حالة حدوث أى مضاعفات مرضية، يتم نقل الحالة إلى المستشفيات المخصصة لاستقبال مرضى فيروس كورونا المستجد على مستوى الجمهورية لتلقى الرعاية الطبية اللازمة.

- تم تخصيص 20 ألف فريق طبى للمرور على المنازل لحالات العزل المنزلى لمصابى كورونا، مزودين بأجهزة "تابلت" لتسجيل جميع البيانات الخاصة بالحالات على النظام الإلكترونى، وأجهزة قياس نسبة الأكسجين، وأجهزة قياس درجة الحرارة، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقاية للفيروس وفقا لبروتوكولات مكافحة العدوى.

- سيتم متابعة الحالات أيضًا من خلال 5400 وحدة صحية ومركز طبى.

- تتمركز 800 سيارة قوافل علاجية بالمناطق التى بها معدلات إصابات عالية من الفيروس.

- متابعة حالات العزل المنزلى عبر المكالمات التليفونية، بشكل دورى.

- يمكن استخدام تطبيق صحة مصر على الهواتف المحمولة للتسجيل فى المنظومة.

- تتلقى وزارة الصحة والسكان استفسارات المواطنين عن المبادرة على الموقع الإلكترونى لمبادرة 100 مليون صحة "http:www.100millionseha.eg"، وتطبيق "صحة مصر" بالإضافة إلى الخط الساخن "105".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements