Advertisements

مدير الكرة بالفيوم يعدد اسباب التعادل مع قنا بالقسم الثاني

بوابة الفجر
Advertisements


قال ممدوح مصطفى، مدير الكرة بالفريق الأول لكرة القدم بنادي محافظة الفيوم، إن الفوز كان قريبًا للغاية وسهلًا على فريق قنا، ورغم أن فريق قنا من الفرق المحترمة والمقاتلة إلا أن الفيوم كان مسيطر على اللقاء، وأهدر عشرات الفرص السهلة طوال شوطي المباراة.

وأوضح مصطفى، أن اللاعبين يتحملون التعادل، وإهدار نقطتين هامتين في مشوار الفريق في منافسات القسم الثاني، مشيرًا إلى أن الفريق وصل إلى المرمى خلال الشوط الأول فقط 4 كرات، جميعها كانت انفرادات وشبه انفرادات بمرمى قنا، لو تمت ترجمتها كانت المباراة انتهت من الشوط الأول، إضافة إلى تواصل إهدار الفرص خلال الشوط الثاني.
وأضاف مدير الكرة، أن فريق الفيوم تعرض لظروف صعبة في المباراة، واضطر الجهاز الفني لإجراء 3 تغييرات بعد إصابة 3 لاعبين ما صعب الأمور في المباراة وجعل الأجواء تعكس ضدنا، إضافة إلى إهدار لاعبي قنا وقت المباراة في العديد من الفترات من الشوطين، بداعي الإصابة .

واختتم ممدوح مصطفى، أن الفترة المقبلة سوف تشهد استقرار أكبر، وسيكون هناك تعويض لإهدار هذه النقاط والفريق أمامه مباراة صعبة بكأس مصر سوف يحرص على تخطيها.

وتعادل الفيوم مع ضيفه فريق قنا بنتيجة 0 – 0، في المباراة التي أقيمت بينهما عصر اليوم ضمن مباريات الأسبوع التاسع بدوري القسم الثاني، ويقع الفيوم في الترتيب الثامن برصيد 14 نقطة.
Advertisements