Advertisements

وزير قطاع الأعمال يكشف قيمة تعويض العاملين بشركة الحديد والصلب

بوابة الفجر
Advertisements
قال هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال، إنه جلس بصورة غير رسمية مع أربع شركات جميعها تريد تطوير شركة الحديد والصلب ولكن دون الوصول لحل.

وأضاف توفيق، عبر مداخلة هاتفية ببرنامج "رأي عام" المذاع على فضائية "TeN"، اليوم الأحد، أنه جلس مع المستثمرين المحتملين وشرح لهما وضع الشركة، ومنها تقليل العمالة، وتحمل الوزارة المديونيات، خاصة أن المصنع يحتاج أكثر من 400 مليون دولار، ولكني قمت بتخفيض هذا المبلغ إلى 100 مليون دولار، ولم يتقدم أحد حتى الآن.

وأشار إلى أنه لم يتقدم أحد من المستثمرين بحلول جادة لإنقاذ شركة الحديد والصلب، منوها بأنه مستعد لمواجهة نواب البرلمان المعارضين لقرار تصفية شركة الحديد والصلب.

وأكد أنه قدم حاولت مختلفة لحماية حقوق العاملين بالحديد والصلب، لافتا إلى أن مصير العمال سيكون من خلال تعويض متوسطه فوق الـ 300 ألف جنيه للعامل، وأن تعويض العاملين سيتحدد بعد الحديث مع النقابة.
Advertisements