Advertisements

سامح شكري: مصر قامت بتحركات مُكثفة مثّلت نقطة تحول فارقة في مسار الأزمة الليبية

بوابة الفجر
Advertisements

شهدت أعمال الجلسة العامة برئاسة المستشار حنفي جبالي، اليوم الثلاثاء، الإستماع لبيان وزير الخارجية سامح شكري، عن موقف الوزارة بشأن تنفيذ برنامج الحكومة خلال الفترة 2018 -2020.

وقال السفير سامح شكري، وزير الخارجية، إن مصر قامت بتحركات مُكثفة مثّلت نقطة تحول فارقة في مسار الأزمة الليبية، وذلك عبر "إعلان القاهرة"، وكان بمثابة دعوة صريحة للتمسك بالحل السياسي للأزمة ووقف العمليات والتصعيد العسكري، وهو ما أكد عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال خطابه في قاعدة "سيدي براني" العسكرية يوم 2062020 الذي تضمن تحديد الخط الأحمر المصري (سرتالجفرة) داخل ليبيا.

وأضاف شكري، خلال كلمته بالجلسة العامة، المنعقدة الأن بمقر المجلس، أن هذا الأمر الذي أعقبه قيام مصر بتكثيف الاتصالات والاجتماعات مع جميع الأطراف الإقليمية والدولية المعنية للبناء على المساعي المصرية، وكذلك مع العديد من الأطراف الليبية لحثهم على العودة للمسار التفاوضي من أجل التوصل لتسوية شاملة للأزمة الليبية والتصدي لجميع أشكال التدخلات الخارجية الهدّامة بها.

جدير بالذكر، أن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، كان قد ألقي أول بيان حكومي في الفصل التشريعي الجديد أمام مجلس النواب، في الجلسة العامة، الأسبوع الماضي، متضمنًا عرض نتائج تنفيذ برنامج "مصر تنطلق"، والذى عرضته الحكومة أمام المجلس السابق والذى يتضمن خطة عمل لمدة ٦ سنوات من عام ٢٠١٨-٢٠٢٢.
Advertisements