Advertisements

فقدان الشم والتذوق أقل احتمالًا مع السلالة الجديدة لفيروس كورونا

بوابة الفجر
Advertisements
ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن الأشخاص المصابين بسلالة الفيروس التاجي الجديدة في المملكة المتحدة أقل عرضة للإبلاغ عن فقدان حاسة التذوق والشم، وفقًا لبيانات من مكتب الإحصاءات الوطنية.

وقال المكتب الوطني للإحصاء إن الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا هم أكثر عرضة للإبلاغ عن الأعراض "الكلاسيكية" للفيروس، مثل السعال والحمى.

وكانت الأعراض الأخرى أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالسلالة الجديدة، مع وجود اختلافات أكبر في السعال، والتهاب الحلق، والتعب، والألم العضلي والحمى.

وأضافت: "لا يوجد دليل على وجود اختلافات في أعراض الجهاز الهضمي أو ضيق التنفس أو الصداع".

تم الإبلاغ عن الأعراض ذاتيًا ولم يتم تشخيصها بشكل احترافي، وتغطي الفترة من 15 نوفمبر إلى 16 يناير

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements