Advertisements

الرحالة نهلة عوض تكتب: زنجبار.. مالديف أفريقيا

الرحالة نهلة عوض
الرحالة نهلة عوض
Advertisements
تعتبر من البلاد القليلة جدا إن لم تكن الوحيدة التي لا يوجد بها فيروس كورونا، ومن أكثر  البلاد التي يفضلها السائحون كوجهة للسفر، لخلوها من الكورونا، وتعتبر تنزانيا من بين 20 دولة سافرت لهم صاحبة أجمل شواطئ، زنجبار من أجمل الشواطئ التي رأيتها وتعتبر مالديف أفريقيا، زنجبار جزيرة تتبع تنزانيا، ويفضلها العرسان لقضاء شهر العسل، تمتاز بشواطئ رائعة.

كانت تنزانيا تتبع سلطنة عُمان حتي وقت ليس بالبعيد، ونجد ذلك في مدي تأثير المعمار العُماني والطراز الإسلامي عليها، والأغلبية بها مسلمين، رغم أنها رسميا تتبع تنزانيا، لكن تشعر كأنها مستقلة عنها ولها مطار خاص بها، وإجراءات دخول مستقلة حتي أكلها مختلف إلى حد ما عن باقى تنزانيا، البيتزا لها طريقة معينة عن باقي الدولة، حتي أن كثير من الناس يذهبون إليها ولا يذهبون إلي أماكن أخري بباقي تنزانيا، وهي أمان جدا بنسبة 100%، بها أماكن كثيرة للزيارة مثل جزيرة بيل جيتس ويمنع النزول فيها الا باستقلال مراكب لمشاهدتها. وهناك أكثر من جزيرة صغيرة تابعين لجزيرة زنجبار ممكن زيارتهم مثل جزيرة بريزون ايلاند كانت سجن، والتي يوجد بها سلاحف عملاقة، منها ما يصل عمره إلي 197 سنة وهذا أكبر عمر ومكتوب علي ظهر كل منها عمرها، وشجر المنجروف من أجمل الحاجات الموجودة في زنجبار، ويوجد وسط الجزيرة مطعم روك ريستورانت وسط المياه ويعد من أهم المعالم السياحية بها.

 شعب الجزيرة طيب جدا سواء في زنجبار او في باقي تنزانيا، كثيرون يعتقدون أن العاصمة دار السلام لأنها تعتبر أكبر مدينة في تنزانيا وهي الأشهر، وبها تجارة أكتر وأقرب حاجة لزنجبار ويتم استقلال العبارة الى زنجبار في وقت قليل لكن العاصمة هي دودوما، ودار السلام يوجد بها نسبة عالية من الأمان عكس ما يشاع عنها، وشعبها طيب ودود وهي صفات الأفارقة في أي مكان لكن توجد أكثر في تنزانيا، ألوان لبسهم مبهجة وهي لبس أفريقي مميز قبائل (ماساي ماري) بلبسهم المميز موجودين في زنجبار وباقي تنزانيا.

ورغم تميزها بأجمل الشواطئ ولكن من أهم وأجمل ما في تنزانيا الناشونال بارك الموجودة في اكتر من مدينة، وتعتبر سيرينجتى أكبر ناشيونال بارك في تنزانيا ومن اهمهم في أفريقيا كلها وأغلي الأماكن في سعر التذكرة لأن بها أشياء نادرة وتعتبر سيرينجتى ناشيونال بارك من أشهر المعالم في تنزانيا وفي افريقيا وبها أخطر خمس حيوانات (الراينو - الفيل _الأسد _البافللو - الفهد) ومعروف أن الراينو مفروض يقترب من الانقراض لكنه موجود في ناشيونال بارك بتنزانيا.
Advertisements