Advertisements

بطل فورمولا 1 ألونسو يغادر المستشفى لمواصلة العلاج في منزله

بوابة الفجر
Advertisements
غادر بطل العالم السابق في الفورمولا واحد الإسباني فرناندو ألونسو، المستشفى بعد العملية الجراحية التي خضع لها لمعالجة كسر في فكّه تعرض له الخميس الماضي، في سويسرا نتيجة حادث على دراجته الهوائية، وذلك بحسب ما أفاد الإثنين فريقه ألبين.

وقال الفريق الفرنسي الذي يحمل اعتبارا من الموسم المقبل اسم ألبين عوضا عن رينو، إنه بعد فترة مراقبة لمدة 48 ساعة في في مستشفى بسويسرا، خرج فرناندو ألونسو الآن لمواصلة عملية تعافيه في المنزل.

وتابع: سيحصل الآن على فترة قصيرة من الراحة التامة قبل أن يستأنف التدريبات تدريجيا استعدادا لبدء الموسم، متوجها بالشكر إلى كل الذين تمنوا الشفاء العاجل للسائق الإسباني الذي يعود مجددا الى الفورمولا واحد للدفاع عن ألوان فريقه الجديد-القديم رينو بمسماه الجديد.

وتعرض ابن الـ39 عاما الخميس الماضي للحادث أثناء ركوبه لدراجته الهوائية في سويسرا ضمن برامج اللياقة البدنية التي يكملها استعدادا لعودته الى الفورمولا واحد في 2021.

وكانت هناك مخاوف بشأن حجم الإصابة التي تعرض لها الإسباني، وإن كانت ستسبب بتأخير عودته الى الحلبة، لكن ألبين أكد بعد خضوعه للعملية الجراحية أن بعد بضعة أيام من الراحة الكاملة، بإمكانه أن يعاود تدريجيا تمارينه. نتوقع أن يكون جاهزا تماما من أجل التحضير للموسم.

وتبدأ التحضيرات للموسم الجديد بجولة تجارب في حلبة البحرين الدولية بين 12 و14 مارس، على أن يفتتح الموسم بروزنامته المعدلة بسبب فيروس كورونا في 28 من الشهر ذاته من حلبة البحرين الدولية بالذات.

وكشف ألبين أن إصابات ألونسو تركزت على الوجه والفك، وأنه أجرى عملية جراحية للقسم العلوي من فكّه.

وأفادت صحيفة «غازيتا ديلو سبورت» الايطالية بأن الحادث وقع في مدينة لوغانو حيث يسكن ألونسو، كاشفة بأن سيارة صدمته وهو يعاني من كسور على مستوى الفك وفي الاسنان.

ويعود الونسو بطل العالم مرتين مع رينو عامي 2005 و2006 الى بطولة العالم للفورمولا واحد خلال الموسم القادم بعد موسمين خاض خلالهما سباق لومان الفرنسي الشهير واحرز لقبه عامي 2018 و2019، بالاضافة الى مشاركاته في رالي دكار وسباق الـ500 ميل في انديانابوليس الاميركية.

وستكون المرة الثالثة يقود فيها ألونسو لصالح رينو بعد أن دافع عن ألوان الفريق بين 2003 و2006 ثم بين 2008 و2009، الى جانب قيادته لميناردي (2001)، فيراري (2010-2014)، وماكلارين (2007، و2015-2018).

وابتعد السائق الإسباني المخضرم عن منافسات الفورمولا واحد في ختام موسم 2018 بعد أربعة أعوام مخيبة نسبيا مع ماكلارين.

وسيكون ألونسو ثاني أكبر السائقين سناً في البطولة هذا الموسم بعد سائق ألفا روميو الفنلندي كيمي رايكونن (41 عاما).

وأجرى الإسباني عددا من التجارب في الأشهر الأخيرة من الموسم الماضي الذي شهد تتويجا جديدا لسائق مرسيدس زميل ألونسو السابق في ماكلارين البريطاني لويس هاميلتون، قبل أن يسجل عودته رسميا الى الحلبات في جولة التجارب التي أجرتها الفرق على حلبة أبوظبي في كانون ديسمبر مباشرا بعد السباق الختامي.
Advertisements