Advertisements

تونس: لم يثبت لدينا وجود علاقة مباشرة بين الإرهاب والتهريب

بوابة الفجر
Advertisements

قال وزير الدفاع التونسي، إبراهيم البرتاجي، اليوم الخميس، إنه لم يثبت لديه وجود علاقة مباشرة بين الإرهاب والتهريب، وإن القول بأن المهرب هو شخص إرهابي فيه شطط.


وأضاف وزير الدفاع التونسي- في تصريح صحفي عقب الاستماع له في جلسة مغلقة بلجنة تنظيم الإدارة وشئون القوات الحاملة للسلاح بالبرلمان- أن التهريب مكّن من مساعدة بعض الإرهابيين في التمويل، لكن في الواقع هما مسألتان مختلفتان تماما، باعتبار أن التهريب له صبغة تجارية بشكل غير قانوني، أما الإرهاب فهو موقف عدائي ضد الدولة والمؤسسات، مشيرا إلى عدم اعتقاده بأن هذا ينطبق على المهربين.

 

وأكد البرتاجي: إن وزارة الدفاع التونسية لا تفكر في إرجاع آلية التجنيد الإجباري (ما يعرف سابقا بالرافل)، ملاحظا أنه أمر غير مطروح، ومعتبرا ذلك عودة إلى الوراء.

 

وأوضح البرتاجي أن الوزارة تعمل في المقابل على تشجيع التجنيد الطوعي والقيام بالخدمة الوطنية بشكل تلقائي، عن طريق تشجيع الحس الوطني والتنشئة على القيم الوطنية، فضلا عن تقديم تدريب مهني في مختلف الميادين لفائدة كل المجندين.


وفيما يخص الوضع الأمني على الحدود مع ليبيا والجزائر، أكد وزير الدفاع الوطني أن الوضع الأمني تحت السيطرة، بفضل انتشار كامل للجيش على الحدود الجنوبية الشرقية مع ليبيا، والحدود الغربية مع الجزائر، مشيرا إلى أن وحدات الجيش تتصدى يوميا لعمليات التهريب والدخول غير الشرعي، وموضحا أنه بفضل تحسن الأوضاع في ليبيا، فإنه من المتوقع أن يقل الضغط على وحدات الجيش التونسي.

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements