Advertisements

صحف إسرائيلية: نتنياهو يستغل إيران وبايدن في معركته الانتخابية

بوابة الفجر
Advertisements

تصدر الملف النووي الإيراني وتأثيره في الانتخابات العامة الإسرائيلية المقررة في مارس المقبل، عناوين الصحف العبرية الصادرة اليوم السبت.

وذكرت صحيفة ”هآرتس“، أن إسرائيل تحذّر من وصول إيران إلى القدرة على امتلاك السلاح النووي، في ظل إنتاج معدن اليورانيوم، وفي نفس الوقت فإن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يستغل الموقف، ويشير إلى الناخبين بأنه الوحيد القادر على مواجهة الأزمة الإيرانية.

وجاء في تقرير للصحيفة، أنه ”مع اقتراب موعد الانتخابات العامة الإسرائيلية، والمعركة الدائرة ضد جائحة كورونا، فإن الحكومة ومؤسسة الدفاع في إسرائيل تضعان نصب أعينهما المشروع النووي الإيراني، في ظل العلاقات المشحونة مع إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، والتهديدات المتبادلة مع حزب الله اللبناني في الشمال“.

وأضافت أنه ”في حواراته الخاصة، يشكو نتنياهو ومساعدوه من العلاقات الباردة مع الإدارة الأمريكية الجديدة، وذلك بعد 4 سنوات من الارتباط المثالي بين إسرائيل والولايات المتحدة في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب“.

وأردفت أن ”الرئيس الأمريكي الجديد وفريقه يريدان التحرك سريعًا للعودة إلى الاتفاق النووي الإيراني. في حين تبدو إسرائيل متشككة بشدة في عزم إدارة بايدن على تصحيح الأخطاء وأوجه القصور التي تضمنها الاتفاق، الذي انسحب منه ترامب في 2018“.

ورأت الصحيفة أنه ”في ظل المخاوف الإسرائيلية الواسعة من طبيعة العلاقات مع إدارة بايدن، فإن نتنياهو يستغل هذا الموقف لصالحه، ففي وجود إيران وكورونا، فإن رئيس الوزراء الحالي يصوّر نفسه للناخبين على أنه الوحيد الذي يستطيع إصلاح المسار، ويذهب أيضاً إلى أن خبراته في الحكم التي استمرت سنوات طويلة هي القادرة على تحسين العلاقات المتوترة مع الولايات المتحدة“.

وأشارت الصحيفة الإسرائيلية، إلى أن ”ما يعزز موقف نتنياهو أيضاً في الانتخابات المقبلة هو مجموعة التحديات التي تواجه منافسيه، وأبرزها على الإطلاق افتقادهم لشخصية يمكن مقارنة خبراتها بما يملكه رئيس الحكومة الحالي“.

Advertisements