Advertisements

رئيس الوفد : مشروعات «السيسي» معجزة.. وتنبأت بحجم الإنجازات بعد 30 يونيو

بوابة الفجر
Advertisements

أكد المستشار بهاء أبو شقة، رئيس حزب الوفد، وكيل أول مجلس الشيوخ، أنه إذا كان هناك حديث عن المشروعات الوطنية وإنجازها في وقت قصير، فإنه نوع من أنواع الخيال أن نجد كل هذه المشروعات العملاقة التي يتبناها الرئيس عبد الفتاح السيسي لبناء دولة عصرية حديثة في كافة النواحي وما أنجز على أرض الواقع وتم إنجازه في أوقات قياسية إعجاز حقيقي بكل مقاييس ومفهوم الإعجاز، ونحتاج في الظروف الطبيعة وفي دول كبرى إلى 10 أضعاف هذه الوقت.

وأشار "أبو شقة" في تصريحات له، اليوم الإثنين، إلي أن الرئيس يتابع بنفسه تنفيذ هذه المشروعات ومنها على سبيل المثال مشروع الطاقة الشمسية في أسوان والطرق وربط الجمهورية بالقطار السريع، والتوسع في استصلاح الأراضي الزراعية، ومبادرة حياة كريمة لتطوير الريف المصري خلال 3 سنوات وستصل إلى كل المواطنين، والتوسع في غزو الصحراء، والمزارع السمكية، ومبادرة 100 مليون صحة والتي استهدفت كل المصريين، والقضاء على فيروس سي، والقضاء على العشوائيات، وتوفير مسكن آمن لكل مواطن، متابعًا "يكفي أنه رغم أزمة كورونا التي أرهقت اقتصاديات دول كبرى، فإن الاقتصاد المصري متماسك والمشروعات العملاقة في تزايد يومي".

وقال رئيس حزب الوفد، إن كل ذلك يؤكد أننا أمام معجزة حقيقية، مستطردًا "بهذه المناسبة فقد كان هذا توقعي منذ البداية أن الشعب المصري بتاريخه المشرف الذي يمتد إلى 7 ألاف عام وبخبرته وبحنكته السياسية خلال هذا التاريخ الطويل إذا وجد الزعامة الحقيقية يحقق المعجزة وهو ما حدث بالفعل عندما أتى المصريون بمحمد على باشا عام 1805، وكانت مصر في فوضى والمماليك كل زعيم له قياداته وجيوشه ويعيشوا في الأرض فسادا وكان الوضع أشبه بمصر قبل 30 يونيو عندما كان هناك زعيم وهو محمد علي، الذي فطن إلى موهبة المصريين كنا أمام دولة قوية وإصلاحات في كافة المجالات من إنشاء الطرق والكباري والسدود والقناطر ونهضة زراعية وعلمية وثقافية وبناء جيش قوي، وهو ما يحدث الآن على أرض الواقع كل هذا يؤكد أننا أمام زعيم حقيقي واستقرار حقيقي أمني وسياسي واقتصادي".
Advertisements