Advertisements

في أيام يونان.. ننشر دراسة بها 12 قاعدة للصوم الصحيح بالكنيسة

بوابة الفجر
Advertisements

نظمت الكنيسة المصرية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الإثنين، أولى قداساتها الثلاث، ذات الطابع الاحتفالي بصوم يونان.

 

وأطلق الباحث في الطقس الكنسي "شريف برسوم"، دراسة حصلت الفجر على نسخة منها، للرد على متهمي الكنيسة القبطية، بأنها لاتصوم صومًا انقطاعيًا، موضحًا في دراسته أن 12 محورًا هامًا تشتطرهم الكنيسة في الصوم.

 

1-      قالت الدراسة إن الصوم الكامل في المسيحية يبدأ من الساعة 12 من منتصف الليل وحتى موعد خروج أقرب قداس للصائمين.

 

2-      أضافت الدراسة أن المفطرين عقب إنتها فترة الصوم، لا يُسمح لهم بتناول المأكولات الحيوانية.

 

3-      أوضحت كذلك أن الكنيسة سمحت بتناول المأكولات البحرية في الأصوام ذات الدرجة الثانية.

 

4-      شددت على أن تناول المأكولات البحرية في أصوام الدرجة الاولى يعتبر فطرًا.

 

5-        أوضحت ان الصوم لا يكتمل بدون صلاة.

 

6-      أشارت إلى ضروة التطهر من الخطايا السالفة لفترة الصوم من خلال ضرورة إتمام سر التوبة والاعتراف على يد كاهن قبطي أرثوذكسي.

 

7-      أكدت أن الصائمين يجب عليهم الإقلاع عن التدخين على الأقل طوال فترة الصوم الانقطاعي.

 

8-      أشارت إلى أنه لايجوز إتمام العلاقات الزوجية خلال فترة الصوم الانقطاعي.

 

9-      شددت على ضرورة استكمال الصوم بالتصدق على الفقراء.

 

10-  قالت الدراسة:"إن أي إخلال بقواعد الصوم الاساسية يجب أن يتم بالتنسيق مع أب الاعتراف".

 

11-  أكدت الدراسة على أن الكنيسة تستثنى من الصوم الانقطاعي العجائز والأطفال والمرضعات والمرضى.

 

12-  نبهت الدراسة على أن أحد أهم ركائز الصوم الأساسية هو عدم الوضوع في خطية الإدانة، أي أن الكنيسة تحذر من التدخل في الشؤون الروحية للأخرين، والاهتمام بمعرفة من يصوم ومن يفطر.

 

Advertisements