Advertisements

محافظ الدقهلية يلتقى ممثلى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة

بوابة الفجر
Advertisements
التقى الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية، اليوم الثلاثاء بممثلى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ووزارة التنمية المحلية والقيادات التنفيذية بالمحافظة للانتهاء من خطة التنفيذ العملى لأعمال مشروعات المبادرة لتطوير 26 قرية بنطاق مركز شربين للبدء فى التنفيذ مع مطلع الاسبوع المقبل.

بحضور العميد محمد الحلفاوى ممثل الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بقيادة الجيش الثانى الميدانى، والدكتور عادل لطفى ممثلا عن وزارة التنمية المحلية والوفد المرافق لهما بحضور اللواء عبد القادر النورى وكيل اول الوزارة السكرتير العام والسيدة منال الغندور السكرتير المساعد، والمهندس خالد نصر رئيس شركة مياة الشرب والصرف الصحى، والمحاسب طارق شكرى رئيس مركز ومدينة شربين، وقيادات الاجهزة التنفيذية بقطاعات المرافق والخدمات بالمحافظة ومديرى الادارات المختصة بديوان عام المحافظة.


وخلال الاجتماع تم إستعراض ومناقشة الإنتهاء الكامل من خطة التنفيذ العملى لأعمال مشروعات المبادرة ووضع البرامج الزمنية للإنتهاء من التنفيذ فى مشروع تطوير 26 قرية بنطاق مركز شربين والتى من المقرر البدء فى التنفيذ مع مطلع الاسبوع المقبل فى مشروعات الصرف الصحى ومياة الشرب ومشروعات المنشآت الحكومية لتقديم خدمات مجمعة للمواطنين من خلالها وتشمل مشروعات خدمات صحية وأمنية وزراعية فضلا عن الخدمات الحكومية.

وأكد محافظ الدقهلية على ضرورة توثيق التعاون المشترك لكافة الاجهزة التنفيذية وقطاعات المرافق لتذليل جميع العقبات امام الشركات القائمة على التنفيذ من خلال الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، مشيرا إلى ان الدقهلية لابد ان تكون فى طليعة المحافظات التى تسير فيها اعمال المبادرة بشكل متميز يؤكد على ريادة الدقهلية دائما فى كل المجالات.

و وجه محافظ الدقهلية الشكر والتقدير للقوات المسلحة المصرية على جهودها المستمرة لرقى وتقدم مصرنا الغالية، والشكر لوزارة التنمية المحلية لدعمها المستمر لكافة المشروعات الخدمية والتنموية ليس فى الدقهلية وحدها وانما فى كافة المحافظات المصرية.

و وجه محافظ الدقهلية لرئيس مركز شربين بضرورة السرعة فى اداء العمل والاعداد الجيد لكافة المواقع باراضى المشروعات المقرر تنفيذها فى اطار المبادرة وتلبية كافة احتياجات الهيئة الهندسية لبدء العمل فورا بالتنسيق مع كافة الجهات.

واشار المحافظ إلى أن رئيس الجمهورية لديه إهتمام بالغ ومتابعة شخصية اولا بأول لجميع الخطوات التنفيذية لتحقيق مطالب أهلنا بالقرى فى جميع المحافظات.

يذكر أن المشروع القومى لتطوير القرى بمركز شربين بالدقهلية يبلغ تكلفتها التقديرية 3 مليار جنيه وقد تم الانتهاء من حصر كافة المطالب والاحتياجات للمواطنين بالقرى محل التطوير واعداد الخطة التنموية فى كافة القطاعات الخدمية وقطاعات المرافق المطلوبة لهذه القرى وان القرى التى تم اختيارها ضمن المبادرة تم وفق دراسات توضح القرى الاكثر احتياجا من حيث عدد السكان.

وتعد القرى الأكثر إحتياجا بشربين هى قرى، ابو جلال والاحمدية والحصص والسعدية والسلام والشناوى والصبرية والضهرية والعوضية والعيادية وبساط كريم الدين وترعة غنيم ودنجواى ورأس الخليج وكفر ابو زاهر والعزب التابعة لها وكفر الاطرش وكفر الترعة
الجديد وكفر الترعة القديم وكفر الحاج شربينى وكفر الحطبة وكفر الدبوسى وكفر الشيخ عطية وكفر الوكالة وكفر منشأة ناصر وكفر يوسف ومحلة انجاق.

وتم استطلاع اراء الاهالي بالقري المدرجة بالمبادرة وعمل مسح ميداني للتأكد من الاعمال المطلوبه علي الواقع بنطاق القرى المذكورة، وان تنفيذ وتطوير مشروعات بالقرى المشار إلها تشمل مشروعات الصرف الصحى ومياة الشرب والتليفونات والكهرباء اضافة الى الرصف للطرق الداخلية والطرق الرابطة فضلا عن الغاز الطبيعى هذا بالاضافة مشروعات اجتماعية فى مجال التعليم والصحة والاسعاف والشباب والرياضة وايضا الطب البيطرى.

وقامت الهيئة الهندسية والشركات المنفذة بنقل معداتهم لمركز شربين بالتنسيق مع الهيئة الهندسية ومديريات الخدمات التابعة للوزارات المعنية، وسيتم تنفيذ مرحلة الحصر للمساكن التى فى حاجة الى احلال وتجديد فى اطار المبادرة.

يذكر أن استشاريو المشروعات المقرر تنفيذها قامو بالنزول على الطبيعة للقرى التى تم اختيارها فى المبادرة لتحديد مواقع العمل على الطبيعه فى عدد 4 قرى وتشمل اولوية اولى وتشمل قرى بساط كريم الدين ومحلة انجاق ورأس الخليج ودنجواى للعمل فى مشروعات محطات المعالجة ومن المقرر ان يتم العمل بالتوازى فى جميع القرى الاخرى المختارة فى المشروعات الاخرى التى تتضمنها المبادرة.
Advertisements