Advertisements

صحف عالمية عن وفاة وزير النفط السعودي الأسبق: دفع الغرب للركوع

بوابة الفجر
Advertisements
حرصت عدة صحف ومواقع عالمية على إبراز خبر وفاة وزير النفط السعودي الأسبق زكي يماني عن عمر يناهز 90 عامًا في لندن.

وقالت وكالة رويترز عن يماني إنه "رمزا يجسد بزوغ قوة النفط العربي ووجها يمثل الحظر النفطي العربي الذي دفع الغرب للركوع في العام 1973".

وذكرت: "أصبح يماني شخصية قيادية في تطوير منظمة أوبك التي تأسست في العام 1960. واستطاع انتزاع صناعة النفط السعودية من قبضة الشركات الأمريكية في سلسلة من الخطوات التي أسفرت عن اتفاق على ملكية البلاد لشركة أرامكو السعودية".

وأضافت الوكالة: "اشتهر يماني بكياسته وباللحية الصغيرة التي أصبحت سمة من سماته. وجعلت منه السنوات الأربع والعشرين التي أدار خلالها شؤون النفط في أكبر دول العالم إنتاجا شخصية عالمية".

وعلق موقع "سي إن إن" الأمريكي أن يماني قاد المملكة خلال فترة صعودها كقوة نفطية عالمية.

وأبرزت وكالة "روسيا اليوم" أن أحمد زكي يماني درس الحقوق في جامعة القاهرة، وتخرج من جامعة هارفارد، وقبل أن يتولى منصبه كوزير نفط، عمل مستشارا قانونيا لمجلس الوزراء، ووزير دولة، وعضو مجلس وزراء في عام 1960، حيث أنه كان أول أمين عام لمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، ومؤسس ورئيس مركز دراسات الطاقة العالمي.

تجدر الإشارة إلى أن أحمد زكي يماني ولد في عام 1930، وتولى وزارة البترول في 1962، وتم اختطافه في العام 1975، من قبل مجموعة الشهير كارلوس، الملقب بـ"الثعلب"، خلال اجتماع لمنظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك"، في العاصمة النمساوية فيينا.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements