Advertisements

'الفجر'..تحصل على صور الأطفال ضحايا غرق مركب الكينج مريوط بالإسكندرية

بوابة الفجر
Advertisements

خرجوا للتنزه والفرحة في رحلة "ذهاب بلا عودة"، ولم يعلموا أنها ستكون اللحظات الأخيرة التي ستنهي حياتهم، وعلى متن مركب لصيد الأسماك في عرض بحيرة مريوط بالإسكندرية، اصطادتهم مياه البحيرة واحد تلو الآخر، بعد أن انقلب بهم المركب ليلفظوا أنفاسهم الأخيرة ويرتفع عدد الضحايا لـ ٢٠ فردًا من أسرة واحدة ومن بينهم أطفال وسيدات، أنها مشاهد مأساوية لـ"مركب الموت" عاشتها محافظة الإسكندرية خلال الساعات القليلة الماضية.

وأصابت حالة من الحزن أهالي الإسكندرية بعد تداول رواد موقع التواصل الإجتماعي «فيس بوك»، خبر غرق مركب ببحيرة مريوط، غرب الإسكندرية، ووفاة أطفال ونساء.

وحصلت 'الفجر' على الصور الأولى للأطفال ضحايا غرق المركب ببحيرة الكينج مريوط غرب الإسكندرية، والذي لقي فيه ٢٠ فردًا من أسرة واحدة مصرعهم مساء أمس الإثنين.

وكانت تتراوح أعمار الأطفال الخمسة بين ستة أشهر وتسع سنوات وهم: الطفلة رانسي وعمرها سنة ونصف، الطفل ريان ويبلغ من العمر ٤ سنوات، نصر حمودة، يوسف حمودة، ومروان حمودة ويبلغ من العمر 10 سنوات.

وتداول رواد الموقع صورة «الطفلة رانسي»، التي لقت مصرعها ووالدتها، وأطلقوا عليها «عصفور الجنة»، والتي تأثر الجميع بوفاتها فهي طفلة صغيرة وجميلة ولا ذنب لها.

لم يخرج جثمان «رانسي»، حتى الآن من قاع بحيرة مريوط،و أكد مقربون من أسرتها أن أغلب الضحايا نساء وأطفال، وأشار بعض المقربين من الأسرة إلى أن الضحايا بينهم الطفل ناجي محمد ناجي، عمره عام واحد، والطفلة أمل حمودة نصر، 4 سنوات.

كما تم تحويل الطفل (ريان) - يبلغ من العمر أربع سنوات - إلى مستشفى فوزى معاذ للأطفال لإستكمال العلاج.

Advertisements