Advertisements

المرتل زكريا يشرح معاني "الليلويا" أول ألحان قداس يونان

بوابة الفجر
Advertisements
نظمت الكنيسة المصرية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الثلاثاء، ثاني قداساتها الثلاث، ذات الطابع الاحتفالي بصوم يونان.

ويمتاز صوم يونان بالالحان الكنسية التي لها طابع شجني، يساعد الفرد على التعمق في روح الصلاة وحياة التوبة.

ولعل أبرز الألحان التي تقال في صوم يونان، هو لحن الليلويا "أي ايخون".

الليلويا اي ايخون
المرتل زكريا حنا، خريج معهد الانبا مكسيموس للالحان والتسبحة، قال في تصريحات خاصة، إن لحن الليلويا اي ايخون" من اجمل الحان الكنيسة، وهو لحن يتسم بطابع "دمج" اي انه ليس من الالحان الطويلة التي تعتمد في تلاوتها على التطويل.
ويقال بحسب "حنا"، في بداية القداس الالهي وتحديدا في اثناء تقدمة الحمل.

كلمات اللحن 
وتقول كلمات اللحن باللغة القبطية المستخدمة داخل الكنائس:" الليلويا إى إى إيخون شابى ما إن إيرشو أوشى إنتى  افنوتى. ناهرين إبهو إم افنوتى نى إيطاف تى إم إبؤنوف إنتى طاميت آلو. تى نا أو أونه ناك إيفول افنوتى بانوتى خين أو كيثارا أرى إفمفيئي ابشويس إن دافيد نيم تيف ميت ريم رافش تيرس الليلويا".

معناه باللغة العربية
وفسر "حنا" كلمات اللحن بالغة العربية قائلا إن تلك الكلمات تعني:" هلليلويا، أدخل إلى مذبح الله أمام الله الذي يبتهج بشبابي. اعترف لك يا الله إلهي بالقيثارة اذكر يا رب داود وكل دعته، هلليلويا".
Advertisements