Advertisements

تراجع معظم البورصات الأوروبية بنهاية التعاملات

بوابة الفجر
Advertisements
تراجعت معظم البورصات الأوروبية في نهاية تعاملات اليوم الثلاثاء، مع هبوط الأسهم العالمية بفعل خسائر قطاع التكنولوجيا.

وتراجعت أسهم التكنولوجيا بنحو 1.9 بالمائة لتكون الأسوأ أداءً في البورصات الأوروبية، بينما ارتفع قطاع التجزئة بنسبة 1 بالمائة.

ويأتي هبوط الأسهم الأوروبية مع تراجع نظيرتها الأمريكية خلال التعاملات، وسط موجة بيعية لأسهم التكنولوجيا.

وأعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون خطة من أربع مراحل لإعادة فتح الاقتصاد في المملكة المتحدة.

وعلى صعيد نتائج الأعمال، أعلن بنك "إتش إس بي سي" أن أرباحه قبل خصم الضرائب لعام 2020 تراجعت 34 بالمائة إلى 8.78 مليار دولار.

وعند نهاية التعاملات، تراجع مؤشر "ستوكس 600" بنحو 0.4 بالمائة ليصل إلى 411.3 نقطة، كما ارتفع "فوتسي" البريطاني بنسبة 0.2 بالمائة إلى 6625.9 نقطة.

وهبط المؤشر الألماني "داكس" بنسبة 0.6 بالمائة إلى 13864.8 نقطة، وارتفع "كاك" الفرنسي بنحو 0.2 بالمائة مسجلاً 5779.8 نقطة.
Advertisements