Advertisements

تعرف على أصوام الدرجتين الأولى والثانية.. والفارق بينهما

بوابة الفجر
Advertisements
نظمت الكنيسة المصرية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الثلاثاء، ثاني قداساتها الثلاث، ذات الطابع الاحتفالي بصوم يونان.

وتعتبر الكنيسة القبطية الأرثوذكسية صوم يونان، ضمن زمرة أصوامها المُعينة كأصوام "درجة أولى".

ماهي أصوام الدرجة الأولى
ميخائيل صدقي، باحث متخصص في الطقس الكنسي، من إيبارشية حلوان والمعصرة، قال في تصريحات خاصة، إن أصوام الدرجة الأولى هي الأصوام ذات الدرجات العالية من النسك وتقديم العبادة، مثل الصوم الكبير وصوم يونان، وكذلك صوم الأربعاء والجمعة على مدار السنة، وأصوام البرامون، وتتميز عن أصوام الدرجة الثانية بعدم تناول المأكولات البحرية خلالها. 

أصوام الدرجة الثانية
وأشار صدقي إلى أن أصوام الدرجة الثانية، هي الأصوام التي تسمح الكنيسة بتناول المأكولات البحرية خلالها مثل صوم الميلاد المجيد، وصوم الرسل، وصوم العذراء.

هل هناك فارق بينهما؟
الاب صموئيل فاروق، قال في تصريحات خاصة، إنه لا فارق في العبادة بين أصوام الدرجة الاولى والثانية، ولكن الكنيسة وضعت التقسيم على تلك الشاكلة نظرًا لكثرة الأصوام داخل الكنيسة، ولئلا يرهق الشعب الصائم ليس إلا.
Advertisements