Advertisements

أمانة إعلام "المصريين" تطلق حملة "نظم مرورك.. احترم إشارتك"

بوابة الفجر
Advertisements
أطقلت أمانة الإعلام بحزب "المصريين"، حملة بعنوان "نظم مرورك.. احترم إشارتك"؛ والتي تتواكب مع موكب المومياوات الملكية الذي تم تنظيمه في مصر؛ والذي أشاد به العالم أجمع وأثبت نجاح الإدارة المصرية في نقل 22 مومياء ملكية في موكب مهيب من مكان عرضها القديم بالمتحف المصرى بميدان التحرير، إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط، حيث تمت عملية نقل المومياوات الملكية وسط موكب ملكى يليق بعظمة الأجداد وأصالة الأحفاد، على مرأى ومسمع من العالم أجمع، وفى مشهد حضارى أشاد به القاصي والداني.

وبدوره قال محمد مجدي، أمين لجنة الإعلام بحزب "المصريين"، في تصريح مساء اليوم الثلاثاء، إنه حان الوقت لالتزام جموع المصريين بإشارات المرور في شتى أنحاء الجمهورية؛ ومساعدة الدولة المصرية في القضاء على العشوائية في عملية المرور، موضحًا أن الالتزام بإشارات المرور سلوك إنساني متحضر يعكس رقي الأفراد وحضارة المجتمعات.

وأضاف أن هناك أسباب مختلفة لعدم التزام الناس بقانون المرور، والتي يأتي على رأسها عدم الربط بين الالتزام بالقانون وبين الانتماء، موضحًا أن التزام المواطن بالقوانين يُشكل نوعًا من الانتماء وخاصة إذا كان القانون بعضه أو كله مرتبط بصورة البلد؛ فالتزام الناس بقوانين السير والقيادة يعطي صورة ذهنية جيدة عن مصر على أن مواطنيها منظمون وأنها ليست بلد يشوبها الفوضى.

وأوضح أن السبب الثاني يتثمل في أن البعض يرى القانون قيدا على حريتهم بدلا من رؤيته إنقاذا لهم من الأخطاء أو من الأخطاء التي تؤذي الآخرين؛ والبعض يدرك أهمية الالتزام بقواعد السرعة المقررة بعد أن يفقد قريبًا له في حادث.

وأشار إلى أن السبب الثالث يتمثل في أن البعض يعرف أن هناك من يخرقون القانون ولا تتم محاسبتهم؛ فكم من السيارات التي يملكها من يحكمون بالقانون أو من تكون مهمتهم تطبيق القانون، وهم يخالفون قواعد السرعة وتكون سياراتهم كالصندوق الأسود لا ترى منها شيئًا، وهم يعرفون أنهم يخالفون القانون نفسه الذي يطبقونه على غيرهم.
Advertisements