Advertisements

استمرار حبس موظف متهم بسرقة 60 هاتف آيفون بـ200 مليون جنيه بكرداسة

بوابة الفجر
Advertisements
قرر قاضي المعارضات، بمحكمة  شمال الجيزة، استمرار حبس المتهم، ١٥ يوما على ذمة التحقيقات، لاتهامه بسرقة ٦٠ هاتف (آيفون) من داخل شركة تقدر قيمتهم بـ٢٠٠ مليون جنيه، بمركز كرداسة. 

وباشرت نيابة كرداسة، بشمال الجيزة، التحقيق مع موظف ويدعى  "س.س" بداخل شركة هواتف محمول تحمل ماركة "آيفون"، أنه يدعى "س.س" في عقده الثاني من العمر، واعترف أنه سرق هواتف آيفون لأن أحد الأشخاص أوهمه ببيعها بمبالغ كبيرة.

وأفاد في اعترافاته أمام النيابة، بأنه تعرف على سيدة في عقدها الثالث من العمر، فأوهمته أنه يسرق التليفونات وهي ستقوم ببيعها بمبالغ كبيرة، وبالفعل أرسلت له مبلغ ١٠٠ ألف جنيه دفعه أولى، وعندما قام الموظف بسرقة الهواتف لتبيعها السيدة، لم ترسل له باقي المبالغ، وفرت هاربة. 

وأشار الموظف، في اعترافاته، إلى أنه لجأ لسرقة الهواتف، لمروره بأزمة مالية، واحتياجه لهذه المبالغ، خاصة أنه طالب ويحتاج لتلك المبالغ. 

وأوضحت التحقيقات، أن المتهم طالب، ويعمل بداخل الشركة موظف في  "خدمة العملاء" وأنه سرق ٦٠ هاتف محمول يحمل ماركة (آيفون)، مستغلًا عمله بداخل الشركة، وقدرت مبالغ المسروقات ل٢٠٠ مليون جنيه، وأنه كان حال التصرف فيهم وبيعهم، ولكن ضبط بالمسروقات. 

وأفادت التحقيقات الأولية، بأن الموظف قام بسرقة عدد من هواتف محمول تحمل ماركة (آيفون) عن طريق الدخول إلى نظام الشركة بصفته أحد موظفيه في خدمة العملاء، وعندما اكتشف مديري الشركة أبلغوا عنه فورًا.

تلقي  قسم شرطة كرداسة، بلاغا من أحد الأشخاص، يفيد بقيام موظف بداخل شركة هواتف محمول،  بسرقة هواتف محمول ماركة (آيفون)، عن طريق الدخول إلى نظام الشركة.

وأفادت التحريات، بأن الموظف يعمل  (خدمة عملاء) بداخل الشركة منذ فترة، مما سهل له لسرقة الهواتف، وسرق عدد من الهواتف المحمول، وتم ضبطه وبحوزته المسروقات.

وحرر محضر بالواقعة، لاتخاذ الإجراءات اللازمة وأحيل إلى النيابة للتحقيق.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements