Advertisements

الأكبر في الشرق الأوسط وإفريقيا.. معلومات عن مجمع الإصدارات المؤمنة والذكية الذي افتتحه الرئيس

بوابة الفجر
Advertisements
افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، المجمع المتكامل لإصدار الوثائق المؤمنة والذكية وحرص الرئيس على تفقد منشآت المجمع، وخطوط الإنتاج المختلفة، والتي ستتضمن إصدار مختلف الوثائق الحكومية من خلال منظومة مركزية موحدة على المستوى القومي، تضمن حوكمة إصدار وثائق الدولة بأحدث مواصفات التأمين العالمية مثل الشهادات للمراحل التعليمية، وجوازات السفر المؤمنة، ووثائق معاملات الأحوال المدنية بأنواعها، وجميع وثائق الشهر العقاري، والعقود الحكومية النموذجية، والبطاقات الذكية وغيرها من الوثائق.

وناشد الرئيس بإصدار وثائق مؤمنة وذكية خاصة بأراضي الدولة ووزارة الأوقاف لمنع التعدي عليها، ونقلها لأي شخص يتم بناءً على ورق مؤمن، لافتا إلى أن رقمنة الدولة المصرية وحوكمة الإجراءات يسهم في الحد من الفساد والتجاوز والاختراق.

وأضاف الرئيس أن مجمع الإصدارات المؤمنة والذكية يمثل نقلة كبيرة للحكومة الذكية ويسهم في تعظيم موارد الدولة، وتابع: "مش القضية فقط للمالية تحصيل مستحقاتها والحد من التهرب الضريبي، ومنع الفساد ولكن هذا المجمع يضيف لبنة جيدة في أننا نثق في أنفسنا".

ويعد المجمع صرحا تكنولوجيا عملاقا فائق القدرات الفنية المتطورة في مجال تصنيع وإصدار الوثائق الثبوتية المؤمنة، وهو الأكبر والأحدث من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، كما يمثل قيمة مضافة كبيرة لدعم استراتيجية الدولة للتحول الرقمي والميكنة، خصوصا ما يتعلق بالوثائق والبيانات والمحررات لجميع الجهات الحكومية.

فيما يلي من سطور، تستعرض "الفجر" أبرز المعلومات عن مجمع الإصدارات المؤمنة والذكية الذي افتتحه الرئيس:

- يعد مجمع الإصدارات المؤمنة والذكية أحد الأدوات الاستراتيجية للدولة في توجهها نحو التحول الرقمي وميكنة جميع الخدمات بالجهات والمؤسسات الحكومية، واستعادة هيبة الوثائق والمحررات الرسمية.

- يسهم المجمع في الحفاظ على البيانات وتوفير قاعدة معلومات صحيحة ودقيقة ومؤمنة، طبقا للمعايير والمقاييس العالمية تدعم متخذي القرار.

- يتيح المجمع خدماته للمواطنين بشكل ميسر وسريع دون وجود أي تعقيدات.

- يساهم المجمع في مكافحة عمليات التزوير، والقضاء على جميع أشكال الفساد.

- يعد مجمع الإصدارات المؤمنة والذكية أكبر وأحدث مجمع صناعي تكنولوجي متكامل للإصدارات المؤمنة والذكية في الشرق الأوسط وإفريقيا.

- بلغت التكلفة الإجمالية للمجمع نحو مليار دولار.

- بدأ تشغيل المجمع بشكل تجريبي في فبراير 2020.

- تم افتتاح المجمع رسميا في أبريل 2021.

- تبلغ إجمالي مساحة المجمع 570 ألف متر مربع.

- يحتوي المجمع على 398 براءة اختراع وملكية فكرية، و8 قدرات تكنولوجية وتصنيعية.

- شارك في تنفيذ المجمع وإنتاج مخرجاته عدد من الشباب خريجي الجامعات المصرية.

- وفر المجمع 4200 فرصة عمل مباشرة، بجانب 13000 فرصة عمل غير مباشرة أثناء البناء والتشييد.

- يستهدف المجمع تحقيق أهداف الدولة في التحول الرقمي والارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين بالاعتماد على قواعد بيانات سليمة ومؤمنة وتقديم الحلول التكنولوجية بمجالات الإصدار الذكي، وتوفير دورة إنتاج متكاملة لجميع الوثائق والإصدارات الموثقة والذكية بداية من المواد الخام حتى المنتج النهائي والأنظمة الرسمية الخاصة به.

ويهدف المجمع إلى وضع مقاييس موحدة للوثائق على مستوى الدولة، وخفض الاعتماد على العنصر البشري لمنع أي محاولات للتزوير أو التزييف، والقضاء على أي فساد إداري.

- ويوفر المجمع قواعد بيانات بيومترية دقيقة ومؤمنة بالكامل بداية من تجميع البيانات حتى إصدار الوثائق لجميع مواطني الدولة والمقيمين بداخلها.

- ويساهم المجمع في زيادة الحصيلة الضريبية للدولة بفضل نظام التحكم والتتبع الآلي (track and trace) للمنتجات الخاضعة للضريبة.

- يقوم المجمع بإنتاج وثائق الهوية، مثل: شهادة ميلاد، صحيفة الحالة الجنائية، التوكيلات والعقود، شهادات الوفاة، القيد العائلي، وغيرها.

- ويصدر المجمع بطاقات هوية ذكية للمواطنين طبقا للمقاييس العالمية، يمكن الاستفادة منها في الحصول على الخدمات الإلكترونية من خلال التطبيقات المدمجة على الشريحة.

- كما يصدر المجمع كارت مدفوعات لكل الأنواع: ميزة، فيزا، ماستر كارد، وغيرها.

- ويصدر المجمع أيضا كروتا مختلفة منها: كارت هوية ذكي للطالب وللمعلم، كارت موحد لصالح عدادات المياه والكهرباء والغاز مسبقة الدفع، وغيرها.

- كما يتم إنتاج الملصق الذكي الضريبي، وهي الطوابع الضريبية بمختلف أنواعها لتغطي جميع أنواع المنتجات.

- يتم إنتاج عنصر أمان هولوجرامي، عبارة عن ملصقات عالية التأمين يتم تصميمها وإنتاجها بتكنولوجيا الليزر وترقيمها وتتبعها آليا بدلا من الأختام التقليدية، وإضافته كعناصر تأمين للوثائق والأوراق المؤمنة.

- تم البدء في إصدار العديد من مخرجات المجمع، أبرزها جوازات السفر الإلكترونية، وعقود الملكية، والعقود الحكومية، وشهادات المحاكم، وتوكيلات الشهر العقاري، وبطاقة الهوية الإلكترونية، ورخصة القيادة الإلكترونية، والوثائق الخاصة بمصلحة الجمارك المصرية، وشهادات الثانوية العامة والفنية، والشهادات الجامعية، ومنظومة الكارت الموحد لعدادات الكهرباء مسبوقة الدفع، والطوابع الخاصة بالتحكم والتتبع على البضائع، وبطاقة الفلاح، وبطاقة ذكية تحمل بيانات المومياوات، في حين وفر المجمع وثائق مؤمنة لـ14 وزارة، وقدم خدماته لـ16 جهة حكومية.

- يشمل المجمع مركز تجميع وتحليل ومعالجة البيانات من الجيل الثالث (Data Center)، والذي يقوم باستضافة البيانات بالربط المباشر مع الجهات والوزارات والهيئات.

- كما يشمل مجمع الخطوط التكنولوجية لتصنيع الأوراق المؤمنة والبنكنوت، والذي يعد الأكبر والأحدث عالميا.

- ويضم مجمع الخطوط التكنولوجية لصناعة الهولوجرام "ثنائي، وثلاثي، ورباعي" الأبعاد بجميع مستلزماته.

- كما يضم المشروع مجمع الخطوط التكنولوجية للطباعة المؤمنة، يمكنه طباعة كل وسائل التأمين على جميع أنواع المطبوعات.

- ويشمل المشروع مجمع الخطوط التكنولوجية لتجهيز ودمج الطبقات البلاستيكية الخاصة بالبطاقات الذكية وإدماج عناصر التأمين بها،.

- ويضم المجمع مركزين مميكنين لتخصيص البيانات على البطاقات البنكية وبطاقات الدفع الإلكتروني.

- كما يحتوي المشروع على مجمع الخطوط التكنولوجية لتجهيز وتجميع جوازات السفر الإلكترونية (e-Pass)، إلى جانب توافر مركزين مميكنين لتخصيص البيانات على البطاقات والجوازات.

- ويتضمن المجمع عددا من المرافق، منها محطة مياه بها 3 خزانات لتخزين 30 ألف متر مكعب، ومحطة معالجة وصرف لتغذية متطلبات الخطوط التكنولوجية بالمجمع، بالإضافة إلى محطة غاز طبيعي، ومحطة كهرباء بسعة 40 ميجا من أجل توفير متطلبات التشغيل للمجمع.

- ويحتوي المجمع على مجموعة من المباني الخدمية التي تخص عمليات الإطفاء ومصادر الطاقة التبادلية المطلوبة في حالة حدوث طوارئ والإمداد بالهواء المضغوط والبخار الخاص بالعمليات التصنيعية المختلفة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements