Advertisements

الشرطة التركية تستمر في حملات الاعتقالات لقمع المعارضة بزعم الإنتماء لجماعة غولن

بوابة الفجر
Advertisements
اعتقلت السلطات التركية، 16 عسكريا بتهمة الانتماء لجماعة فتح الله غولن، فيما كشفت المعارضة عن عدد المحامين المعتقلين خلال 4 سنوات.

 

وذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة "يني جاغ" المعارضة، أن قرارات الاعتقال جاءت بأمر من النيابة العامة في ولاية بالكسير، غربي البلاد.

 

وقالت النيابة التركية في لائحة الاتهام، إن المعتقلين ومن بينهم عدد لا يزال في الخدمة، أجروا اتصالات مع مسؤولين في حركة غولن عبر الهواتف العمومية بالجيش أو هواتف "البوفيه".


 
 

وتعتبر السلطات في تركيا الاتصال أو تلقي اتصال عن طريق الهواتف العمومية خلال الفترة التي سبقت محاولة الانقلاب في 2016 دليلا على انتماء ذلك الشخص لجماعة غولن.


 
 

وشمل قرار الاعتقال ضابط صف لا يزال على رأس الخدمة، وجنديين مفصولين، و13 عنصرًا كانوا طلابًا بإحدى الأكاديميات العسكرية التي أغلقها النظام.


 
 

وتتهم أنقرة الداعية التركي المقيم في واشنطن فتح الله غولن بتدبير المحاولة الانقلابية المزعومة، وهو ما ينفيه الأخير بشدة، فيما ترد المعارضة التركية أن أحداث ليلة 15 يوليو/تموز كانت "انقلاباً مدبراً" لتصفية المعارضين من الجنود وأفراد منظمات المجتمع المدني

Advertisements