Advertisements

أستاذ قانون دولي يكشف عن خطوة مصر المقبلة بعد فشل مفاوضات سد النهضة

بوابة الفجر
Advertisements
أكد محمد سامح عمرو، أستاذ القانون الدولي بجامعة القاهرة، أن مصر سوف تلجأ إلى مجلس الأمن الدولي بعد فشل المفاوضات خاصة أنها تعاملت طوال فترة المفاوضات بصبر وحكمة.

وقال "عمرو" في اتصال هاتفي مع الإعلامي رامي رضوان ببرنامج "مساء دي ام سي" المذاع على فضائية"مساء دي ام سي" أن مصر خاضت مرحلة طويلة من المفاوضات بصبر وحكمة ومن الممكن العودة إلى مجلس الأمن الدولي خاصة بعد فشل مفاوضات الاتحاد الأفريقي الأخيرة".

وتابع "رسائل الرئيس واضحة مفيش بعد المياه بالنسبة لمصر، نهر النيل هو المصدر المائي الوحيد لمصر والسودان، وإذا قامت إثيوبيا في شهر 6 أو 7 بقرار الملئ الأحادي، فالسودان من قبلنا ستكون مضرورة وسيكون عنده مشكلة كمان شهرين".

واستطرد " إثيوبيا بتلعب بالنار وهتجر المنطقة كلها لحافة الهاوية، وهي تريد فرض سياسة الأمر الواقع في المفاوضات، ولكن إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق ملزم فمصر لن يكون أمامها وسيلة أخرى"، موجهًا رسالة إلى إثيوبيا "بلاش نلعب باستقرار المنطقة وتمشي في خط اللاعودة ويجب على المجتمع الدولي القيام بدور في هذه القضية".
Advertisements