Advertisements

مؤسسة إنرجي إنتليجنس تختار سلطان الجابر رجل العام 2021 لصناعة الطاقة

بوابة الفجر
Advertisements

أعلنت مؤسسة «إنرجي إنتليجنس» العالمية، أنها منحت جائزة «رجل الطاقة التنفيذي» لعام 2021 إلى الدكتور سلطان أحمد الجابر، رئيس مجموعة شركة بترول أبوظبي الوطنية، وأحد أبرز الخبراء في هذا الحقل.

 

ونوهت المؤسسة في بيان الجائزة السنوية، بالمنجزات التي حققها الجابر، خصوصاً أعمال التحديث والتطوير التي أدخلت على هيكلية شركات النفط الوطنية.

 

وأجمع على ترشيح الجابر للجائزة المرموقة كبار القياديين في شركات الطاقة حول العالم. وهذه هي المرة الـ25 على التوالي التي تمنح فيها الجائزة لواحد من القياديين في هذه الصناعة الحيوية.

 

وسوف تسلم الجائزة للدكتور الجابر في مؤتمر إنرجي إنتليجنس السنوي الذي يعقد بين 4 و7 أكتوبر من كل عام في لندن.

 

وقال رئيس مجلس ادارة إنرجي إنتلجينس رجا صيداوي، في إعلانه عن الجائزة، إن الجابر «تميّز بقدرة إبداعية وطاقة خلاقة في عصر حافل بالتغير والتطور. وقد نقل عمليات أدنوك إلى عصر جديد، يجاري التحدي العالمي في هذه الصناعة».

 

عُرف الدكتور الجابر بإشرافه على برنامج تحديث الطاقة في أبوظبي خلال 15 عاماً، وأشرف أيضاً على تغيير هيكلية العمل في أدنوك، منذ أن تولى كرسي القيادة العام 2016، موائماً بنجاح فائق بين الأخطار والفرص، التي شهدتها هذه الصناعة العالمية الكبرى.

 

وكان الدكتور الجابر قد تولى، بين 2006 و2013 الرئاسة التنفيذية لشركة الطاقة المتجددة في أبوظبي، (مصدر)، ثم أصبح وزيراً في حكومة الإمارات، مسؤولاً عن قطاعات الصناعة والتكنولوجيا والتغيرات المناخية.

 

وفي موقعه كرئيس تنفيذي لشركة (أدنوك)، تعددت مهام ومسؤوليات الجابر، كما تعددت مبادراته في التحديث. ومنها على سبيل المثال، وضع صيغة جديدة للشراكة الخارجية، وإطلاق عملية التخصيص في وحدة التجزئة العائدة لها، وتطوير عملية الاكتفاء الذاتي في الغاز، وإنشاء نظام مالي جديد، لحماية الدخل النفطي من التقلبات المفاجئة.

 

لم تقتصر مهام الجابر على اللحاق بالمتغيرات في عالم الطاقة، بل كان دائماً في سباق معها. وقد هيأ أدنوك للمستقبل مع كربون منخفض بتقوية وتعزيز نظام التخزين، وحقق للمرة الأولى في العالم، إنتاج الهيدروجين الأخضر، أي غير المعادي للبيئة.

 

محطات وتواريخ

 

أصبح الدكتور الجابر الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك منذ فبراير 2016. وإضافة إلى ذلك فهو يشغل مواقع رئيسية في حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة. وقد عيّن وزيراً للصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في يوليو 2020. بعدما شغل المنصب نفسه كوزير دولة من مارس 2013 إلى يوليو 2020.

 

ونشط الدكتور الجابر كثيراً في منصبه كمبعوث خاص لدولة الإمارات إلى منظمة التغيّر المناخي، ما بين 2010 و2016، ثم عاد ليشغل الموقع نفسه منذ العام الماضي، حيث لعب الدور الأهم في نقل مقر الوكالة الدولية للطاقة المتجددة إلى مدينة مصدر.

 

مسيرة سلطان الجابر في حقل العمل العام لا تتوقف. فهو رئيس مجلس إدارة «مصدر»، وعضو في مجلس أمناء الأكاديمية الدبلوماسية في دولة الإمارات، ورئيس مجلس الأمناء في جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، ورئيس المجلس الوطني للإعلام في دولة الإمارات، كما أنه رئيس شركة أبوظبي للإعلام.

 

تخرّج الجابر في جامعة جنوب كاليفورنيا في الهندسة النفطية والكيميائية. ثم نال شهادة الماسترز في إدارة الأعمال من جامعة كاليفورنيا ستايت، وبعدها نال الدكتوراه في الأعمال والاقتصاد من جامعة كوفنتري.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements