Advertisements

مساحتها ضخمة.. الآثار تكشف تفاصيل اكتشاف "المدينة الذهبية المفقودة" تحت الرمال بالأقصر

بوابة الفجر
Advertisements
أكد الدكتور مجدي شاكر، كبير الأثريين بوزارة الآثار، أن مصر في أسبوع عودة الهوية المصرية، لافتًا إلى أن اكتشاف المدينة الذهبية بالأقصر هو كشف فريد، وثاني أعظم اكتشاف أثري بعد توت عنخ آمون.

وأوضح "شاكر"، خلال مداخلة تليفونية مع الإعلامي محمد علي خير، ببرنامج "المصري أفندي"، المذاع على فضائية "المحور"، أن المدينة مقسمة إلى أحياء متكاملة، متابعًا: "وجدنا 10 كيلو لحمة مجففة، ووجدنا مكان للعبادة حيث دفن بقرة وإنسان".

وأضاف أن مصر أول دولة قامت بعمل المدينة المتكاملة، لافتًا إلى أن أهمية المدينة ترجع إلى أنها تعكس حياة المصري القديم، كما أنها منذ أكثر من 3 آلاف عام.

وتابع: "مازلنا في مرحلة اكتشافات المدينة؛ لأن مساحتها ضخمة للغاية، وسيعاد ترميم هذه المدينة".
Advertisements