Advertisements

"رمضان يضرب شم النسيم".. وركود في حركة سوق الفسيخ والرنجة بالإسكندرية (صور)

بوابة الفجر
Advertisements
تكتمل فرحة المصريين كل عام في شم النسيم بتناول وجبة الفسيخ والرنجة، وتتجمع العائلات على الموائد وفي الحدائق والمتنزهات والشواطئ، حتى جاءت جائحة كورونا التي سيطرت على موسم الأعياد.

وشهدت محلات بيع الفسيخ والرنجه بالإسكندرية، اليوم الأحد، إقبالًا ضعيفًا للغاية من المواطنين بسبب أزمة كورونا وشهر رمضان المبارك وقرارات المحافظة بإغلاق جميع المتنزهات والشواطئ.

"موسم شم النسيم يقوم على المسلمين أكثر من المسيحيين"

رصدت 'الفجر' أسعار الفسيخ والرنجة صباح اليوم الأحد، وقال "أحمد أبو طاحون" صاحب أحد محلات الفسيخ، أن موسم شم النسيم يقوم على المسلمين أكثر من المسيحيين، لأنهم يحتفلون معهم ويكون الطلب على الموالح كبير من جميع الأصناف، ولكن هذا العام مختلف بسبب تزامن شم النسيم مع شهر رمضان، الذي ضرب سوق الفسيخ بسبب الصيام، لأن الملوحة تسبب العطش، وقلت نسبة الإقبال بنسبة ٩٠٪ عن العام الماضي رغم وجود الكورونا.

"أسعار الفسيخ"

وتابع بالنسبة لأسعار الفسيخ تبدأ من ١٢٠ جنيهًا حتى ١٥٠ جنيه، واسعار الرنجه تبدأ من ٥٠ جنيهًا حتى ٨٠ جنيهًا،وكيلو الملوحة بـ ١٠٠، وكيلو البسارية المملحه ١٢٠ جنيهًا للكيلو.

"الشعب السكندري ذواق ومحب للأكله الحلوة خاصة في موسم الأعياد"

وقال "محمد البرنس" صاحب أحد المحلات المعروفة بمنطقة محطة مصر، الفسيخ كله عبارة عن سمك بوري، ويكون الفرق في الحجم هناك الصغير والوسط والكبير، فإذا طلبت عائلة فسيخه لكل فرد فتأخذ من الصغير، وهناك أذواق لأكيلة الفسيخ فمنهم من يأكله حادق ومنهم من يأكله بدون ملح او ملح وسط، فالشعب السكندري شعب ذواق ويحب الأكلة الحلوة خاصة في الأعياد، ونحن نشارك المسيحيين فرحتهم بالعيد.

"السردين يعتبر كطبق طرشي من الفسيخ"

وتابع يعتبر السردين كطبق الطرشي مع الفسيخ، وهو أكله أساسية بجانب الفسيخ، كما أن أكثر نوع يقبل عليه المصريين هو الفسيخ الغير مملح او ملحه وسط، وبالنسبة للرنجة يجب أن تكون "مبطرخه" وبدون ملح او ملحها قليل جدا، وتعتبر الرنجة الهولندي من أشهر أنواع الرنجة.

"الفسيخ المخلي يسهل على ربات البيوت إعداد الموائد"

وأضاف يتوفر أيضًا الفسيخ المخلي والرنجة المخلية، لتساعد سيدة المنزل على تحضير الطعام بسرعه ولا تحتاج إلا لبعض الخضراوات فوقها، وهي مخليه ومنظفة جيدًا، ولا تحتاج للتنظيف مرة أخرى.

"أسعار الفسيخ والرنجة"

وتبدأ الاسعار من ١٠٠ جنيه حتى ١٥٠ جنيها حسيب الحجم ودرجة الملوحة، والرنجة من ٢٥ جنيها حتى ٧٥ جنيهًا، أما بالنسبة للفسيخ المخلي فيكون سعره مضاعفًا نظرًا لأنه بعد الخلي يصبح وزنه صافي نصف كيلو أو كيلو حسب الطلب فيرتفع سعره إلى ٢٠٠ و٢٥٠ جنيهًا، انا بالنسبة للملوحة فسعرها مرتفع لأنها لم تعد موجودة كثيرًا ويبدأ سعرها من ١٢٠ لـ ١٦٠ جنيهًا.

"إقبال ضعيف بنسبة ٩٠٪ على سوق الفسيخ بسبب كورونا وبسبب شهر رمضان"

وتابع بالنسبة للإقبال ضعيف جدا يعتبر إقبال الناس على الشراء حوالي ١٠٪ أي بنسبة ٩٠ ٪ اقبال ضعيف جدا، فكل عام كنا نجلس بالثلاثة أيام بدون نوم قبل شم النسيم من كثرة الناس والزحام، ولكن العام الماضي وهذا العام وبعد "كورونا" وقرارات الوزير والحظر لم يعد هناك إقبال، كما تزامن دخول رمضان مع كورونا والحظر فأصبح الوضع معقد.

"الرنجة البولندي أفضل أنواع الرنجة"

وقال "أيمن الزعيطي" صاحب أحد محلات الفسيخ القديمة بمنطقة العطارين، يبدأ سعر الفسيخ من ١٢٠ جنيهًا وحسب الحجم، والسردين البلدي الكيلو بـ ٦٠ جنيهًا، والسردين الكبير بـ ٨٠ جنيها، أما الرنجة البولندي هي انضف انواع الرنجه وسعرها ٨٠ جنيها، و٥٠ جنيها وهي تصنع في مصر ولكنها مستورده من بولندا.

أما بالنسبة للإقبال ضعيف جدا، وهذه الأكله أكثر من يأكلها المسلمين، وبسبب الصيام وارتفاع درجه الحرارة يعتبر الإقبال ضعيف وهناك ركود.
Advertisements