Advertisements

مدرب إشبيلية يغيب عن مواجهة ريال مدريد في الليجا

بوابة الفجر
Advertisements

 

أعلنت لجنة المسابقات في الاتحاد الإسباني لكرة القدم عن إيقاف مدرب إشبيلية جولين لوبيتيغي لمباراة واحدة.

وجاء إيقاف لوبيتيغي بسبب تراكم البطاقات الصفراء، بعدما حصل على البطاقة الخامسة أمام أتلتيك بلباو.

وبناءً على ذلك، لن يقود لوبيتغي فريق إشبيلية، مساء الأحد المقبل، ضد ريال مدريد في الجولة 35 من بطولة الدوري الإسباني، اللقاء الذي يقام على ملعب ألفريدو دي ستيفانو.

وكتب خيل مانزانو، حكم اللقاء في تقريره عن سبب البطاقة الصفراء في وجه لوبيتيغي: "في الدقيقة 90 حصل لوبيتغي على إنذار لهذا السبب: بعد انتهاء المباراة توجه هذا المدرب إليّ وحينها كنت لازلت متواجداً في الملعب، واستغل هذه اللحظة ليشرح لي لقطة ما في المباراة، وأخبرته بالذهاب إلى نفق غرفة الملابس وهناك أشرح له أي شكوك، ولكنه استمر في إلحاحه لتفسيرها، مما أجبرني على إشهار البطاقة الصفراء".

وفسر لوبيتيغعي ما حدث مع حكم اللقاء، قائلاً: "لم أطلب منه أي تفسير وذهبت إلى وسط الملعب لتحيته ولكنه قالي لي نتحدث في الدخل، وأخبرته بأنني جئت فقط لإلقاء التحية، ليشهر في وجهي البطاقة الصفراء، ولم يحدث أي شيء آخر، ولا أستحق هذه البطاقة، ولم أذهب لطلب أي تفسيرات".

وعقب لقاء بلباو الذي انتهي بخسارة إشبيلية بهدف نظيف، اشتكى لوبيتغي من عدم حصول فريقه على ضربة جزاء، قائلاً: "احتسبوا ضربات جزاء كثيرة ضدنا مشكوك في صحتها، ولم يرجعوا للفار، وإشبيلية عانى من سوء حظ، وقلة الدقة والحظ منعت حصولنا على النقاط الثلاث، وهذا أمر مؤسف لأننا نستحق المنافسة نظراً لما فزنا به خلال الموسم".

ويحتل إسبلية المركز الرابع برصيد 70 نقطة، بينما يتواجد ريال مدريد في المرتبة الثانية بإجمالي 74 نقطة بالتساوي مع برشلونة صاحب المركز الثالث، ويتصدر قمة الدوري الإسباني، فريق أتلتيكو مدريد بـ 76 نقطة، لهذا يسعى إشبيلية للفوز في اللقاء المقبل أمام الريال لمواصلة المنافسة على لقب الليغا هذا الموسم.

Advertisements