Advertisements

عمرو سلامة يكشف عن رأيه فى مسلسل "خلي بالك من زيزي"

بوابة الفجر
Advertisements
كشف المخرج عمرو سلامة عن رأيه في مسلسل “خلي بالك من زيزي” ، والذي استطاع أن يحقق صدي واسع فور عرضه فى السباق الرمضاني الحالي.


وقال عمرو سلامة : "بما إني شوفت آخر حلقة من مسلسل "خلي بالك من زيزي" ، أحب أبدي إعجابي بالآتي: الكتابة، البساطة، فهم فكرة Less is more، يعني مش لازم أي مبالغات، أو أفعال غير منطقية لمجرد صنع مفاجآت مزيفة أو سخونية مصطنعة أو حزق.



وتابع : الشخصيات، حقيقية، ممسوكة، شبه ناس أعرفهم في حياتي، تغيراتها منطقية، مشاكلهم بسبب أفعالهم مش لمجرد الكاتب عايز يحطهم فيها ، سبحان الله الحدث الفلاني منطقي إنه يسبب العلاني؛ ألف تؤدي إلى باء، وباء إلى جيم، وده شيء سبحان الله كان واحش الواحد ، المشاعر، مافيش حلقة إلا وحسيت بحاجة، مبنية على فرضية ذكية وحقيقية برا فخ النمطية والكليشيه وثاني برا فخ المبالغة أو "الأڤورة".



وأضاف : فهم حقيقي للـ Comic relief، يعني التتفيس الكوميدي، اللي بييجي في وقته الصح قوي علشان بالونة المشاعر تفسي شوية علشان نرجع نتأثر ثاني، مش كارثة ورا كارثة ورا كارثة لحد ما نفرقع أو الأسوأ، نبدأ نتريق.، من أهم المميزات هو الفهم الصحيح قوي للمشاكل النفسية، وأنماط البشر، والعلاقات المختلفة ، طبعا وبرافو كبيرة لإن مافيش شرير مطلق ولا طيب مطلق ولا أبيض وإسود ولا برده رمادي كل شخصية ملونة بتركيبة ألوانها المختلفة.



واستكمل : مسلسل يتحب ولذيذ وكيوت وخفيف ع القلب كده ومش بيحاول يكون حاجة ثانية غير نوعه، وطبعا لإن الكتابة هي أصل الدراما التليفزيونية إتكلمت عليها الأول، ولكن الكتابة ديه من غير إخراج وتمثيل ومزيكا وغيره من العناصر ماكنتش هتوصل كده.



واختتم : المخرج ممكن يوصل السيناريو لبر السلامة، أو يغرقه، وأعتقد إن المخرج وصله وضاف عليه، هو طبعا كريم الشناوي أخويا وصاحبي من زمن. بس والله بدون أي تحيز بحييه، خصوصا إنه عمل حاجة في غاية الصعوبة، السنة اللي فاتت مسلسل قابيل اللي كان غموض وإثارة وجد وثقيل والسنة ديه يعمل كده في نوع ثاني مختلف تماما، قليلين الخرجين اللي يقدروا ينجحوا في أنواع مختلفة كده ، في سنة لها ما لها وعليها ما عليها، خلي بالك من زيزي كان درس فإنك بشوية قلب، توصل للقلب.
Advertisements