Advertisements

تونس تدعو المجموعة الدولية ومجلس الأمن لتوفير الحماية للفلسطينيين

بوابة الفجر
Advertisements

جدد وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي، مساء الأحد، إدانة بلاده الشديدة لممارسات سلطات الاحتلال في الأراضي الفلسطينية المحتلة والضفة وقطاع غزة.

 

وأكد الجرندي، في كلمته بجلسة مجلس الأمن الافتراضية لمناقشة الأحداث الأخيرة في فلسطين، أن ما يعيشه الفلسطينيون حاليًا هو تكرار لما عاشوه على امتداد عقود، مضيفًا أنه من الواجب السياسي والأخلاقي والقانوني تحديد المسؤوليات.

 

ودعا المجموعة الدولية ومجلس الأمن إلى توفير الحماية اللازمة للشعب الفلسطيني، وتحمل مسوؤلياتهما وحمل إسرائيل على إنهاء الاحتلال.

 

وأشار إلى أن تونس ستواصل جهودها لوقف فوري لإطلاق النار، وأنها ملتزمة بمواصلة المساعي البناءة حتى تحقيق تسوية شاملة وعادلة.

 

وكانت تونس العضو غير الدائم بمجلس الأمن الدولي، أجرت اتصالات السبت مع وزراء خارجية عدد من الدول العربية والإسلامية في مسعى لتنسيق المواقف قبل اجتماع المجلس يوم غد الأحد بشأن العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة وأعمال العنف ضد الفلسطينيين في القدس الشرقية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements