Advertisements

هل يجوز قضاء صلاة التراويح التي فاتتني في رمضان؟.. أمين الفتوى يرد

صلاة التراويح
صلاة التراويح
Advertisements
أكد الدكتور أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن من شروط التوبة كثرة الصلاة والاستغفار والعزم على عدم العودة إلى الذنب مرة أخرى، مستشهدا بقول المولى عز وجل فى الآية 30 من سورة ص: {نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ}، وتفسير {أَوَّابٌ} العبد التائب والملح على الله بقبول التوبة والإنابة إليه.

وخلال إجابته على السؤال الوارد إليه من أحد متابعي البث المباشر للصفحة الرسمية للدار على فيسبوك: "هل يجوز صلاة التراويح التى فاتتني فى رمضان أم أنها سقطت؟"، أوضح وسام أنه على تفسير ما سبق من الآية الكريمة فيجوز لك أخي الكريم أن تصلي صلاة التراويح (وهي صلاة خاصة بشهر رمضان تصلى في جماعة ويستريح المصلون فيها بين الركعات) ولك أن تصليها في أي وقت كقيام الليل أو وقتما تريد ويكون ذلك من باب التقرب منك إلى الله والحرص على الوصل معه سبحانه وتعالى.

وأكد أمين الفتوى أن حرص العبد على التقرب إلى الله من أعظم أنواع الثواب، والحرص على تعويض العبادات الفائتة إنما هو من باب جبر النواقص في أداء العبادات، والله كريم خزائنه ملأى يعوض العبد بما يريد وزيادة واضعاف اضعاف ما يتمنى ويرجو.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements