Advertisements

"فيس بوك" و"إنستجرام" تتيحان إمكانية إخفاء الإعجابات للمستخدمين

فيس بوك وإنستجرام
فيس بوك وإنستجرام
Advertisements
أعلنت "فيسبوك" و"إنستجرام"، إتاحتها لجميع المستخدمين إمكانية إخفاء "الإعجابات" من المتابعين على منشوراتهم، وهو أمر قد يحدث تغييراً ديناميكياً في آلية عمل منصات التواصل.

وتعتبر الإعجابات والتفاعلات التي يلقاها الشخص علامة على مدى قوة وتأثير الشخص، وهي معياراً يفرق بين قوة المؤثرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأجرى "فيس بوك" العديد من المحاولات منذ عام 2019، حيث اختبر قدرة المستخدمين على إخفاء عدد الإعجابات، كطريقة لتخفيف الضغط الاجتماعي من استخدام "فيس بوك" و"إنستجرام".

وأشارت شركة "فيس بوك"، إلى أنه منذ يوم أمس الأربعاء، أصبح بإمكان كل مستخدم اختيار ما إذا كان يريد أن يرى متابعيه عدد الإعجابات على منشوراته الخاصة، ومعرفة عدد إعجابات منشورات المستخدمين الآخرين.

وتكافح "فيس بوك" الانتقادات المتزايدة بأن منصات وسائل التواصل الاجتماعي يمكن أن تكون ضارة برفاهية المستخدمين والمجتمع، ما دفعها للتأكيد على أن إخفاء الإعجابات على "فيسبوك" و"إنستجرام" سيكون اختيارياً وليس افتراضياً.

وأوضحت "فيس بوك" أنها رصدت ردود افعلا مختلفة حول إضافتها الجديدة، والتي تباينت بين الرفض والقبول، ولاسيماً أن الأشخاص يستخدمون الإعجابات للتعرف على ما هو شائع أو رائج.

وأضافت: "وإذا اختار المستخدمون عدم مشاركة عدد الإعجابات على منشوراتهم، فسيتمكن المتابعون حينها رؤية قائمة بالأشخاص الذين أعجبهم المنشور، ولكن ليس عدد الإعجابات التي حصل عليها المنشور، وسيظل الشخص الذي نشر الصورة قادراً على رؤية عدد الإعجابات، حتى لو لم يتم عرضها علناً للمتابعين".

ومن المتوقع أن تتيح الميزة للمستخدمين، التركيز على الصور ومقاطع الفيديو التي تتم مشاركتها، بدلاً من عدد الإعجابات التي تحصل عليها المشاركات، كما تمكن المستخدمين من اختيار عدم رؤية عدد الأشخاص الذين أعجبوا بمنشورات الآخرين أثناء تصفحهم المنصة، وهي ميزة يمكن تشغيلها من خلال زيارة قسم "المنشورات الجديدة" في الإعدادات.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements