Advertisements

رئيس جامعة عين شمس يفتتح ٣ قاعات للاختبارات الإلكترونية

بوابة الفجر
Advertisements
افتتح أ.د.محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس، ثلاث قاعات إلكترونية جديدة بكلية الألسن، بحضور كل من أ.د.عبد الفتاح سعود، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، أ.د.أيمن صالح، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، أ.د.هشام تمراز، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، أ.د.سلوى رشاد، عميد الكلية، أ.د.ناصر عبد العال وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، أ.د.أشرف عطية وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث، أ.د.يمنى صفوت وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ولفيف من السادة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة.

وأوضح أ.د.محمود المتيني، رئيس الجامعة خلال جولتة، أن إدارة الجامعة قامت بتدشين ثانِ قاعات الامتحانات في كلية الألسن، بعد الافتتاحات التى شهدتها كلية الطب بهدف تعزيز العملية التعليمية ومواكبة طرق التدريس والاختبارات العالمية، مؤكدًا أن الطالب المصري يستحق أعلى المستويات التعليمية على مستوى العالم.

مشيرًا إلى أن القاعات الثلاثة تتسع لعدد ٧٥٩ طالب، وتم الانتهاء منها في زمن قياسي استغرق ٢٢ يوم، على طراز عالمى، مجهز بأحدث التقنيات الرقمية لتطوير العملية التعليمية، تسمح بإجراء الامتحانات الورقية والالكترونية الكاملة في آن واحد.
لافتًا إلى انه تم تنفيذ التجهيزات طبقا للمواصفات الموضوعة من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للإمتحانات الإلكترونية علي مستوي الجامعات المصرية، حيث تتولي وزارة التعليم العالي توريد اجهزة حاسب آلي لكي يتمكن الطالب من تأدية الامتحان الكترونيا، مضيفا انه سيتم تجهيز قاعات امتحانات هجينه للامتحانات العاديه والالكترونيه معا تتسع لسبعه الاف طالب بحرم جامعه عين شمس تنتهي مطلع العام الجامعي القادم.

حيث أكدت أ.د.سلوى رشاد، عميد الكلية، أن إدارة الجامعة برئاسة أ.د.محمودالمتيني، لا تألو جهدًا في توفير كافة المتطلبات التى تحتاجها الكلية لتطوير العملية التعليمية لمواكبة أحدث الأساليب العلمية في الجامعات العالمية، ومحاكاة الجامعات التكنولوجية العالمية على الأراضي المصرية، بهدف فتح آفاق جديدة امام برامج جديدة بواسطة أدوات تكنولوجية تعليمية عالمية للطلاب المصريين والأجانب في جامعة عين شمس، وأوضحت أن مساحة القاعات تبلغ ٢٢٠٠ متر، حيث تم ازالة ما كان موجود، عمل ارضيات جديدة، انشاء ٤ دورات مياة، وإنشاء غرف لشبكة المعلومات، أنظمة مراقبة وأنظمة صوت، بالإضافة إلى انظمة مكافحة الحريق، ٧٥٩ نقطة رقمية بالمقاعد، اسقف جبسية، تركيب بوابات خروج ضد النيران.

و أوضحت أن هذه القاعات تعد صديقة للبيئة حيث أنها مجهزة بنظام تكييف vrp موفر للطاقة الي جانب انظمة اضاءة ليد طبيعية بطاقة ٤٠٠٠ كلڤن، حيث تم تنفيذ ذلك خلال ٢٢ يوم عمل بواسطة ٣٥٠ عامل علي مدار ٢٤ ساعة يوميًا.
Advertisements