Advertisements

تستهدف الصناعات الغذائية والإلكترونية.. تفاصيل إنشاء منطقة صناعية بولندية في مصر

بوابة الفجر
Advertisements
تحركات عدة، تتخذها الدولة المصرية، لدعم الاقتصاد بشتى الطرق، وجذب الاستثمارات الأجنبية لمصر، من خلال تقديم العديد من التسهيلات، استعراض الفرص الاستثمارية المتاحة في مصر، في ظل التطور الهائل الذي تشهده البنية التحتية، منذ أن تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي حكم البلاد.

وتنعكس الاستثمارات الأجنبية التي تسعى مصر إلى جذبها، بشكل إيجابي على الاقتصاد، كما تساهم في حل مشكلة البطالة، بما توفره من فرص عمل للشباب.

ومن بين التحركات المصرية في هذا السياق، توقيع اتفاقية بين المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، ونظيرتها البولندية بإقليم كاتوفيتسا، لإنشاء منطقة صناعية بولندية في العين السخنة.

فيما يلي من سطور، تستعرض "الفجر" تفاصيل إنشاء منطقة صناعية بولندية في العين السخنة.

وقع المهندس يحيى زكي، رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والدكتور يانوش ميخاليك، رئيس المنطقة الاقتصادية الخاصة بإقليم كاتوفيتسا، اتفاقية إنشاء منطقة صناعية بولندية في العين السخنة.

- بموجب الاتفاقية، يتم إنشاء منطقة اقتصادية بولندية في العين السخنة بمساحة من 400 إلى 1000000 متر مربع.

- تستهدف المنطقة الاقتصادية المستهدف إنشاؤها، الصناعات الغذائية، والصناعات الإلكترونية، وقطع غيار السيارات.

- رافق الوفد البولندي، أثناء توقيع الاتفاقية، 18 شركة بولندية، لتفقد المنطقة الصناعية بالعين السخنة، ورؤية ما يتناسب معهم من الصناعات المستهدف إقامتها في المنطقة البولندية بمصر.

- يعد مشروع المنطقة الصناعية البولندية في مصر خطوة مهمة لدعم وتنمية العلاقات الاقتصادية بين مصر وبولندا لمستويات متميزة تعكس قوة ومتانة العلاقات الثنائية المصرية البولندية على جميع المستويات ومختلف الأصعدة.

- سيصبح المشروع أول منطقة صناعية لدولة من الاتحاد الأوروبى في مصر.

- سيسهم المشروع في فتح آفاق جديدة للتجارة البينية والاستثمارات المشتركة بين البلدين، ونقل الخبرات الصناعية البولندية الكبيرة للصناعة الوطنية في مجالات تكنولوجيا المعلومات والآلات والمعدات والسكك الحديدية والنقل والمواصلات.

- تحرص وزارة التجارة والصناعة على إنجاح المشروع، من خلال إتاحة كل إمكانياتها، وتقديم كل التسهيلات اللازمة له، وذلك بالتعاون مع الهيئة الاقتصادية لقناة السويس.

- تتميز منطقة العين السخنة بوقوعها في قلب المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وتمتعها بموقع استراتيجي فريد إقليميا وعالميا يتيح للمنتجات المصرية فرص النفاذ الحر لعدد كبير من الأسواق العالمية التي ترتبط مصر معها باتفاقيات للتجارة الحرة، حيث تمثل المنطقة نافذة قوية لهذه الأسواق، وبصفة خاصة أسواق الدول العربية ودول القارة الإفريقية.

- يعد مشروع إقامة مجتمع صناعي بولندي لأول مرة خارج بولندا داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، إضافة للمنطقة وللمشروعات القائمة.

- تقدم المنطقة الاقتصادية لقناة السويس كل الدعم للمستثمرين والمطورين، وتعمل على الوفاء بالتزاماتها وتسهيل كل الصعوبات وتوفير كل الإمكانات في سبيل رضا المستثمر وتوفير بيئة عمل جاذبة للاستثمار.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements