Advertisements

بسبب الدراجات البخارية.. إحالة 3 أفراد أمن بمستشفى ناصر للتحقيق ببني سويف

بوابة الفجر
Advertisements

أمر الدكتور محمد يوسف عبدالخالق وكيل وزارة الصحة ببنى سويف احالة 3 من افراد امن البوابة بمستشفى ناصر العام بمحافظة بنى سويف إلى التحقيق اثناء قيامه بجولة مفاجئة على المستشفى بسبب مشاهدته لدخول المواطنين بالدراجات البخارية إلى المستشفى وايقافها داخل المستشفى.

مصاب بكورونا
كما فوجىء وكيل الوزارة بسيارة اسعاف تقف امام المستشفى وبداخلها مريض مصاب بفيروس كورونا تم تحويله من مستشفى عزل الحميات إلى مستشفى ناصر للدخول للعناية المركزه، وان المريض خلع ماسك الاكسجين من داخل سيارة الاسعاف ويحاول النزول على قدميه للوصول الى العناية المركزة، وعلى الفور رفضت نزول المريض من سيارة الاسعاف.

ووجه وكيل الوزارة المسعف وسائق السيارة إلى عدم نزول المريض إلا بالترولى وارتداء الماسك مرة أخرى وان يصل إلى العناية المركزة بالترولى واسطوانة اكسجين والماسك وعلى مسؤولى العناية المركزه عدم استلام المريض إلا بهذه الاجراءات الصحية.

وزارة الصحة
وقال محمد يوسف وكيل وزارة الصحة، اثناء الجولة على قسم الغسيل الكلوى فوجئت بمريضة تنادى على وطلبت منى «كيس دم» قائلة ان الدكتور المتابع طلب لى نقل دم ومحتاجة كيس دم، وانا مش معايا فلوس اشترى دم من خارج المستشفى وعلى الفور طلبت من مدير المستشفى عمل تحليل صورة دم كاملة للمريضة وتم عمل التحليل وانا موجود، واعطيت اوامر بصرف كيس دم للمريضة في جلستها القادمة فورا للغسيل الكلوى على الاتتحمل أي نفقات.

مستشفى الحميات
وكان وكيل وزارة الصحة ببني سويف، قّرر، أمس الثلاثاء، إحالة 5 من العاملين في الفرق الطبية من "العمال وأفراد الأمن" بمستشفى عزل الحميات بمدينة بني سويف إلى الشؤون القانونية لعدم التزامهم بارتداء الواقيات الشخصية أثناء جولة تفقدية داخل مستشفى عزل الحميات لمتابعة مرضى "كورونا".

واستجاب وكيل وزارة الصحة لمواطن أثناء قيامه بالغسيل الكلوي بمستشفى الواسطى المركزي اثناء تفقده قسم الغسيل الكلوي واستغاث المواطن قائلا لوكيل وزارة الصحة: "انا كل سبت واثنين واربعاء أذهب لمستشفى الواسطى المركزي لإجراء الغسيل الكلوي وأن صرف العلاج بتاعي يوم الخميس، وانا اكون ملزم ان اذهب الى المستشفى مرة أخرى ويوم رابع ولا استطيع الذهاب بنفسي لاحصل على العلاج في أي يوم اثناء عملية الغسيل الكلوي".

مستشفى الواسطى
وعلى الفور كلف وكيل وزارة الصحة مدير مستشفى الواسطى المركزي، بأن يتم صرف العلاج للمرضى في الأوقات التي تناسبهم وقال لمدير إدارة المستشفيات بمديرية الصحة ليس من الضروري تجميع تذاكر صرف الأدوية في يوم الخميس وانما يتم إعطائها للمرضى في الأوقات التي يرغبون فيها وخاصة أصحاب الأمراض المزمنة.

كما طلب وكيل وزارة الصحة من مدير مستشفى الواسطى المركزي بسرعة التوجه إلى الإدارة الهندسية التابعة للوحدة المحلية لمركز ومدينة الواسطى لعمل مقايسة لصيانة التوصيلات الكهربائية بوحدة الغسيل الكلوى بالمستشفى والانتهاء منها فورا.
Advertisements