Advertisements

المحمدي يكشف حقيقة خلافه مع محمد صلاح وحسام البدري

بوابة الفجر
Advertisements

خرج أحمد المحمدي، لاعب المنتخب الوطني وفريق أستون فيلا الإنجليزي، بتصريحات قوية، كشف فيها حقيقة خلافاته المتعددة مع حسام البدري، المدير الفني لمنتخب مصر، وأيضا مع محمد صلاح، بعد منحه شارة القيادة للمنتخب الأول.

 

وقال المحمدي عن رحيله عن أستون فيلا، وقال: هذا الأمر جاء بسبب رغبة النادي الإنجليزي في تجديد دماء الفريق، وعن خلافه مع محمد صلاح قائد المنتخب الوطني وفريق ليفربول.


وأكد خلال تصريحاته المتلفزة في حواره المطول هاتفيا مع أحمد شوبير: «لست مقتنعا بمنح شارة القيادة وفقا للأقدمية ولو كنت لاعبََا بصفوف المنتخب، لما ترددت في الموافقة على منحها لمحمد صلاح».

 

وعن خلافه مع حسام البدري قال: «ألعب لمنتخب مصر منذ عام 2007 ولعبت 94 مباراة دولية وأنا تحت أمر المنتخب في أي وقت والفترة الماضية لم يحالفني الحظ في الانضمام للمنتخب وهذه وجهة نظر حسام البدري وأحترمها تماما لأنه يعمل على إيجاد لاعبين جدد ويجب احترام وجهة نظره وتقبلها».

Advertisements