Advertisements

محافظ بورسعيد والمدير التنفيذى لصندوق تطوير العشوائيات يتفقدان الميناء البري الجديد بالضوحي

بوابة الفجر
Advertisements


تفقد اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، يرافقه المهندس خالد صديق المدير التنفيذى لصندوق تطوير العشوائيات،اليوم الخميس، ميناء بورسعيد البري الجديد بحي الضواحي، وذلك فى إطار زيارة وفد صندوق تطوير العشوائيات لمحافظة بورسعيد، لمتابعة بدء تطبيق مبادرة " تطوير عواصم المحافظات والمدن الرئيسية " رافقهم خلالها اللواء احمد قاسم رئيس حي الضواحي وعدد من الأجهزة التنفيذية بالمحافظة.


واستعرض المحافظ جهود تنفيذ الميناء البرى الجديد، لافتا أنه جرى تصميمه على أعلى طراز كونه يمثل مدخل بورسعيد من ناحية الجنوب، ويعتبر واجهة حضارية أمام الزائرين، كما سيوفر أعلى درجة من الأمن والأمان من خلال كاميرات المراقبة والإشارات المرورية، وتوفير مساحات مناسبة داخل المجمع بما يسهل الحركة ويمنع التكدس، فضلا عن الاعتماد على أحدث النظم التكنولوجية فى النظام الإدارى لمجمع المواقف الجديد، ويمثل طفرة فى خدمات النقل بالمحافظة.

وأشار المحافظ، إلى أن حى الضواحى شهد نقلة نوعية فى أعمال التطوير والتنمية وتحويل المناطق العشوائية إلى مناطق حضارية، لافتا أن مدخل بورسعيد الواقع فى نطاق حى الضواحى أصبح يعكس مدى التطور الحضارى ببورسعيد خلال السنوات الأخيرة.

ومن جانبه، أشاد المدير التنفيذى لصندوق تطوير العشوائيات، بمشروع الميناء البرى الجديد، والذى يؤكد على التقدم الخدمى والتنموى الذى حققته المحافظة فى كافة المجالات، مشيرا إلى ان مبادرة تطوير عواصم المحافظات والمدن تساهم فى استكمال أعمال التطوير والتنمية بحى الضواحى، ليصبح من أرقى احياء بورسعيد ويوفر حياة كريمة للمواطن، ويتماشى مع كون بورسعيد مدينة نموذجية من الطراز الأول.
Advertisements