Advertisements

7 سنوات من الإنجازات.. كيف تطور القطاع الزراعي في عهد السيسي؟

بوابة الفجر
Advertisements
يعد قطاع الزراعة أحد أهم القطاعات الحيوية، التي توليها الدولة المصرية اهتماما كبيرا، وتعمل على النهوض بها، نظرا لما يمثله هذا القطاع من أهمية كبيرة في سد احتياجات مصر من الغذاء، وتصدير الفائض عن حاجتها للخارج، بما يعود بالنفع على الاقتصاد المصري بشكل عام.

فمنذ أن تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي حكم مصر، في شهر يونيو من عام 2014، استطاع النهوض بالقطاع الزراعي، ووضع مصر على طريق النهضة الزراعية، وكان ذلك بفضل جهود القيادة السياسية والحكومة المصرية في إنجاز عدد كبير من المشروعات الزراعية، واستصلاح الأراضي، التي انعكست على زيادة المحاصيل المختلفة من الخضروات والفواكه.

ومن بين أهم المشروعات الزراعية التي شهدتها مصر في عهد الرئيس السيسى، مشروع المليون ونصف المليون فدان، ومشروعات الصوب الزراعية الكبرى، ومشروع المليون رأس ماشية، وإحياء مشروع البتلو، والمشروعات الكبرى التي تحققت في مجال تنمية الثروة السمكية لسد الفجوة الغذائية، بالإضافة إلى تقديم كل أشكال الدعم للفلاح، إيمانا بدوره في حفظ أمن مصر الغذائي.

وانعكست تلك المشروعات التي نفذتها مصر في قطاع الزراعة، بشكل إيجابي على قطاع الزراعة، كما ساهمت في تحقيق النهضة الزراعية، حتى ارتفع حجم صادرات مصر الزراعية، ما يعد دليلا على جودة المنتج الزراعي المصري، وزيادة الطلب عليه عالميا.

وفي هذا السياق، أصدرت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، بيانا، تضمن عددا من المشروعات والإنجازات التي تحققت في مصر، في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، تحت عنوان "7 سنوات من الإنجازات نهضة زراعية شاملة (2014- 2021)".

واستعرض البيان ملخصا بالعناوين حول أهم الإنجازات والطفرات التي تحققت في القطاع الزراعي ومجالاته المختلفة من إنتاج نباتي وحيواني وداجني وسمكي، فضلا عن المشروعات التنموية الكبرى والعملاقة التي تم تنفيذها على مدار السنوات السبع الأخيرة منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي حكم مصر، والتي ساهمت في تحقيق نهضة زراعية شاملة في مصر، واستمرار قطار التنمية الزراعية في جميع ربوع مصر، ذلك بالاضافة الى مجال التحول الرقمي، ومجال دعم الصادرات الزراعية المصرية، والخدمات والدعم غير المسبوق والذي تقدمه الدولة للفلاح والمربي.

وجاءت العناوين على النحو التالي:

أولا: مشروعات تنموية زراعية عملاقة:

- أكثر من 320 مشروع زراعي تنموي بتكلفة تجاوزت 40 مليار جنيه.
- مشروع الدلتا الجديدة أضخم مشروع استصلاح في المنطقة بتكلفة 250 مليار جنيه.
- مشروعات للتوسع الأفقي تستهدف أكثر من مليوني فدان.
- المشروع القومي لتنمية البحيرات ومشروعات عملاقة في مجال الثروة السمكية بمناطق غليون وشرق التفريعة والديبة.
- البرنامج القومي لإنتاج بذور الخضر لتقليل فاتورة الاستيراد.
- المزارع الإفريقية المشتركة لتعزيز التعاون مع دول القارة السمراء.
- مشروع تنمية الريف المصري لاستصلاح وزراعة 1.5 مليون فدان.
- التوسع الرأسي لزيادة الإنتاجية وتحقيق طفرة في الأمن الغذائي.
- المشروع القومي للصوب بهدف إنتاج محاصيل عالية الجودة والإنتاجية مع توفير غذاء صحي وآمن للمواطنين.
- انتهاء المرحلة الأولى لمنظومة تحديث الري في 1 مليون فدان وإطلاقها في مساحة 3.7 مليون من خلال برنامج تمويلي قوي.


ثانيا: أهم ماحققته مصر على المستوى الدولي في مجال الزراعة:

- مصر تنجح في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الدواجن وبيض المائدة والألبان والأسماك و7 محاصيل رئيسية.
- مصر الأولى عالميا في تصدير الموالح والفرولة المجمدة، والثالثه في إنتاج السمك البلطي، والأول إفريقيا في الاستزاع السمكي.
- مصر تنضم ولأول مرة لعضوية الاتحاد الدولي لحماية الأصناف النباتية (اليوبوف).
- معامل وزارة الزراعة مرجعية للاتحاد الإفريقي في فحص وسلامة الغذاء.


ثالثا: في مجال الإنتاج النباتي:

- 24 هجين وصنف جديد تم استباطهم وتسجيلهم لمحاصيل الخضر للتداول التجاري: الطماطم، الباذنجان، الففل، الكنتالوب، البطيخ، البازلاء، البسلة، الفصوليا.
- 25 صنف جديد تم استنباطهم لمحاصيل: الذرة الصفراء، الفول البلدي، القطن، الشعير، البصل، الفول السوداني، محاصيل الأعلاف.


رابعا: في مجال دعم المزارعين:

- 6 مليارات جنيه سنويا إجمالي تمويل المحاصيل الإستراتيجية بفائدة ميسرة 5% وتتحمل الدولة عنها دعم بواقع 7 % بما يعادل أكثر من 500 مليون جنيه مصرى سنويا.
- 5،2 مليار جنيه حجم الإقراض من برنامج التنمية الزراعية ‏ADP ‏ لصالح 111 الف مستفيد لتمويل الانشطة الزراعية والحيواني.


خامسا: في مجال الثروة الداجنة:

- 100 مليار جنيه استثمارات في الثروة الداجنة وتوفير 3 ملايين فرصة عمل.
- مصر تنتج 1.4 مليار طائر، و13 مليار بيضة سنويا.
- اعتماد وتسجيل 30 منشأة معزولة خالية من مرض إنفلونزا الطيور بناء على موافقة المنظمة العالمية الصحة الحيوانية (OIE).
- إتاحة فرص استثمارية جديدة، وتخصيص 22 موقعا للاستثمار في الثروة الداجنة خارج الوادي لتوفير الآمان الحيوي.
- إنشاء وتطوير خط جديد لإنتاج لقاحات الدواجن وزيادة الطاقة الإنتاجية من 120 مليون إلى 2 مليار جرعة سنويا.


سادسا: في مجال الإنتاج الحيواني:

- 28 ألف مستفيد من المشروع القومي للبتلو بإجمالي 4.6 مليار جنيه.
- 600 نقطة تلقيح اصطناعي حديثة مجهزة بالوحدات البيطرية.
- استهداف تطوير 826 مركز لتجميع الألبان، واعتماد قروض لـ97 مركز بإجمالى مبلغ 253 مليون جنيه بفائدة ميسرة 5%.
- 328 الف مزارع استفادوا من مبادرة تأجيل الأقساط المستحقة عليهم، بإجمالى مديونية قدرها 8.9 مليار جنيه.
- 1045 قافلة بيطرية علاجية مجانية تم إطلاقها بمختلف محافظات الجمهورية لدعم المربين.


سابعا: في مجال دعم الصادرات الزراعة المصرية:

- الصادرات الزراعية المصرية تتحدى "كورونا" وتتجاوز 5.2 مليون طن بقيمة 2.2 مليار دولار.
- 150 دولة تستورد 255 سلعة من الصادرات الزراعية المصرية.


ثامنا: في مجال التحول الرقمي:

- إطلاق منظومة كارت الفلاح الذكي في 23 محافظة حتى الآن.
- ميكنة خدمات الحجر الزراعي وربط الموانئ المصرية وخدمات المعامل لتقديم الخدمات بشكل رقمي.
- تدريب 8000 مستخدم في الجمعيات الزراعية على استخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي.
- استخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي في حصر مساحات المحاصيل الزراعية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements