Advertisements

رفعت يونان عزيز يكتب: من كتاب مطالب الشعب

بوابة الفجر
Advertisements
جميله وحلوه يا مصر مباركة من الله صانع تاريخك ومجدك..من شعب الصعيد إلي دولة رئيس الوزراء والسادة الوزراء والسادة نواب مجلسي البرلمان ن والشيوخ.
بذلت وتبذل الدولة مجهود متنوعة وكثير لمشروعات عملاقة في شتي المجالات، وتقف بكل حزم وصرامة لمن يريد يعتدي علي أمنها القومي داخليًا وخارجيًا، تشتت فروع وبؤر قوي الشر تسعي لتحقيق أعلي درجة من الأمن والأمان لاستقرار ورفاهية الشعب.
هذه الجهود تستحق الشكر والتحية والتقدير، مع مرور سبع سنوات إنجاز في عهد السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي ،هناك كتاب مطالب للشعب وأغلبها بمحافظات الصعيد عزب ونجوع وقري ومدن وتحتاج لمن يجيب علي الأسئلة بالعمل علي أرض الواقع. منذ سنوات كثيرة عديدة يعيشون علي وعود شفهية أو كتابية طويلة الأجل " مضي عليها الزمن وعفي " هذه المطالب خدمية متنوعة حق إنساني ولا تحتاج للكثير في ظل إقامة المشروعات العملاقة والمطلب بمثابة أمال يريدها المواطنين لهم ولبلادهم.. منها (1 ) هناك مواسير التغذية للشرب ( أسبستوس ) بالشوارع لم يتم تغييرها حتى الآن بأي خطة سابقة وهذه المواسير منظمة الصحة حرمتها دوليًا لهذا الغرض أو غيره، كذلك تنفيذ الصرف الصحي للقرى وتوابعها فغالبية الفري تتبع نظام بيارة عميقة وخزانات وايبسون مما يتسبب في خلل بباطن الأرض فيحدث رشح للمنازل وسقوط بعضها وإرهاق لأصحاب المنازل ماديًا وصحيًا لما يعانوه من نزح لتلك الخزانات وتأثير ذلك علي المباني (2 ) سجل مدني كامل متكامل لكل مجلس قروي حتى نوفر المتاعب والضغط الشديد علي المواطن والقائمين بالعمل علي السجل المدني خاصة ونحن نعيش عصر الرقمنة التكنولوجيا ونحن لا نقل عن أي دول كبري ( 3 ) وجود مستشفيات لبعض التخصصات وبعضها مبني بالقرى ويحتاج صيانة علي مستوي عالي الجودة لزيادة عمرها وكفاءتها وبعض الأجهزة هذا يوفر الكثير فالغالبية هم الفقراء ومتوسطي الدخل ( 4) يحتاج العاملين علي الصناديق الخاصة ( عقد المحافظ ) ببعض المحافظات في وزارت مختلفة منها التربية والتعليم والمحليات وغيرها إلي التثبيت علي درجات مالية ورفع رواتبهم في ظل الظروف المتغيرة للأسعار وارتفاعها خاصة بخدمات المرافق كالكهرباء ومياه الشرب والانترنت والخدمات أغلبهم من المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة وهم موضوعين علي درجات شخصية يتقاضون مرتب لا يزيد عن 1475 مصري ومنهم عائل لأسر ليس لهم مورد دخل أخر. (5 ) النظر لأصحاب المعاشات خاصة من يخرجون بتلك الفترة فكيف يعيشون علي مبلغ ما بين 1600: 200 جنيه ومنهم من أمضي 36 عام عمل ( 6 ) مراجعة ومتابعة قوانين النقابات الخدمية ورفع قيمة مكافأة نهاية الخدمة وزيادة المعاش ليتناسب مع الأوضاع الحياتية الراهنة واخص نقابة المعلمين والتطبيقيين والزراعيين وغيرهم فمعاشهم الشهري ما بين 120: 150 وتعطي كل 3 شهور (7 ) سرعة توفير مشرعة بكل محافظة وتعيين أبنائها حتي لا تنحصر المشروعات علي محافظات بعينها دون أخري (8 ) الحاجة لتوفير قطارات ركاب تقف علي محطات القرى بمواعيد تتناسب مع الموظفين طلبة الجامعات والمدارس والركاب العاديين فهم بأمس الحاجة لها (9 ) قانون سريع يفعل بخصوص مشكلة التوك توك والسيارة الملاكي العاملة أجرة ركاب (10) توفير خطوط التليفونات وألنت للمدارس التي لم تركب بعد وهي كثيرة بمدارس القرى والعزب. نأمل التنفيذ ويكون لقري المنيا نصيب وفير ففيها قري تاريخية وكانت مدن سابقًاُ..


رفعت يونان عزيز
Advertisements