Advertisements

الاستجابة لـ 8826 حالة.. ننشر جهود الاستغاثات الطبية بمجلس الوزراء

بوابة الفجر
Advertisements
تولي الدولة المصرية اهتمامًا كبيرًا بقطاع الصحة، باعتباره أحد أهم القطاعات التي تتعلق بحياة المواطنين.

وكثيرا ما وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بالاستثمار في العنصر البشري، تنفيذا لاستراتيجية الدولة المصرية لبناء الإنسان المصري، والاستثمار في كل ما يمس احتياجات المواطنين اليومية، وخصوصا القطاع الصحي. 

وعانى القطاع من الإهمال على مدى عقود، بالإضافة إلى الظروف التي فرضتها جائحة كورونا، والتي أنهكت القطاع الصحي العالمي، مما استدعى ضرورة الاهتمام مجددًا بهذا القطاع لمواجهة التداعيات السلبية لتلك الجائحة.

وإلى جانب جهود وزارة الصحة والسكان في هذا القطاع، تأتي جهود لجنة الاستغاثات الطبية بمجلس الوزراء، التي على القيام بدورها، في الاستجابة لجميع الحالات المرضية، التي يتم رصدها في الصحف والمواقع الإخبارية، وعلى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وعبر مكتب خدمة المواطنين، والتي تحتاج إلى تدخلات طبية مختلفة.

فيما يلي من سطور، تستعرض "الفجر" جهود لجنة الاستغاثات الطبية بمجلس الوزراء، خلال النصف الأول من عام 2021 الحالي.

- الاستجابة لـ3391 حالة، تم رصدها بالصحف والمواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي ومكتب خدمة المواطنين.

- الاستجابة لـ4875 حالة، تم رصدها ميدانيا عن طريق القوافل الطبية المختلفة.

- تصاعد منحنى الاستجابة للحالات، إذ إنه في شهر يناير الماضي تمت الاستجابة لنحو 500 حالة، بينما تجاوزت الاستجابات خلال شهر يونيو 600 حالة.

- استصدار 625 قرار علاج على نفقة الدولة، من الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بجانب القرارات الصادرة عن المجالس الطبية المتخصصة.

- إجراء 65 حالة زراعة نخاع.

- إنهاء الإجراءات الطبية الخاصة بـ171 حالة للجامانايف.

- الحصول على موافقة رئيس الوزراء بتوفير 212 طرفا صناعيا لذوي الاحتياجات الخاصة.

- الاستجابة لـ480 حالة استغاثة خاصة باشتباه إصابة بفيروس كورونا "كوفيد 19"، والتنسيق لهم ما بين لجنة الاستغاثات الطبية وغرفة عمليات إدارة الأزمة بوزارة الصحة.

- تضمنت أبرز العمليات والاحتياجات الطبية التي تم العمل عليها: الاستئصال وعلاج الأورام، وأمراض القلب، وأمراض الكبد، وعمليات العظام والمفاصل، وجراحات المسالك البولية، وجراحات الأطفال، والأمراض الصدرية، والعمود الفقري والفقرات، والأجهزة التعويضية والأطراف الصناعية.

- المشاركة في القوافل الطبية الخاصة بالمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، بالتعاون مع مؤسسة صناع الخير للتنمية، حيث تم التنسيق لـ4875 حالة في مختلف التخصصات وعلاجهم بالمجان بمستشفيات وزارة الصحة والسكان، والمستشفيات الجامعية، ومستشفيات جامعة الأزهر.

- رصد الاستغاثات الخاصة بنقص بعض الأدوية المهمة، والتي بلغ عددها 457 حالة على مدار النصف الأول من عام 2021، وبناء عليه تم توفير هذه الأدوية أو بدائلها المماثلة من خلال التنسيق مع إدارة نواقص الأدوية الطبية بهيئة الدواء المصرية لتوفير الأدوية اللازمة للمواطنين مقدمي الاستغاثات.

- الاستمرار في متابعة علاجات مرضى الجيوشيه والهيموفيليا في مصر.

- إصدار 65 قرارًا يتعلق بإجراء عمليات زراعة النخاع ذات التوافق النصفي.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements