Advertisements

إنفراد.. ننشر تفاصيل اعتداء أسرة برلماني على ربة منزل (فيديو)

بوابة الفجر
Advertisements
"مها اتسحلت في الشارع واضرب عليها نارهي وعيالها وحاولوا يجردوها من ملابسها لمجرد أن معاهم حصانة"، هكذا أعربت نرمين، إحدى المتضررين من أيمن عثمان نائب عن دائرة الزيتون والأميرية، عن حالة مها التى اعتدت عليها أسرة النائب في مدينة نصر.

وأوضحت نرمين في تصريح خاص إلى بوابة الفجر، إن مها، ضحية الاعتداء من قبل أسرة أيمن عثمان، كانت قد رفعت قضية خلع ضد زوجها "أحد أبناء أيمن" وبالفعل تم خلعها منه وقدمت قائمة بالعفش للحصول على حقوقها.

وفي يوم الواقعة تلقت مها مكالمة هاتفية من أحد جيرانها مفاداها وجود أشخاص ينقلون عفشها وعلى الفور انتقلت مها إلى الشقة ووجدت أشقاء طليقها يقومون بذلك، وحينما اعترضت اعتدوا عليها وسحلوها في الشارع واطلقوا عليها النار، هي وأطفالها فضلا عن محاولتهم تجريدها من ملابسها وسط الشارع كما هو موضح بالفيديو الذي حصلت عليه بوابة "الفجر" ومن ثم قام الأشقاء بمحاولة "دهسها بالعربة المشار إليها".

وعقب ذلك تلقت مها تهديدات من قبل أسرة النائب إذا فعلت شئ يخالفهم سيتم قتلها هي وأطفالها وبالتالى ظلت مها جالسة عند والدتها بالاميرية خائفة من النزول.

وأكدت نرمين "للفجر" أن تلك الواقعة لم تكن الأولى التى ارتكبها أسرة النائب بل أنهم من فترة قاموا بقتل مواطن لمجرد اختلافه معهم في الرأي ومن ثم دفعوا "فدية" لأسرته حتى لا يفضحوا الأمر.

وتابعت نرمين: "فيه ست اتهددت بخطف ولادها لمجرد أنها انتقاجتهم" منوهة عن تقديمهم شكوى لمجلس النواب ولكن لم يصدر منهم أي فعل وأن خطوتهم القادمة ستكون لمجلس الوزراء أو للرئاسة.

واختتمت حديثها قائلة: "احنا عايزينه يمشي وميقعدش في مكانه لأن كلنا متضررين منه".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements