Advertisements

الغضبان: الانتهاء من إزالة آثار البقعة الزيتية على شاطي بورسعيد (صور)

بوابة الفجر
Advertisements
أعلن اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد خلال جولته في ساعة مبكرة من صباح اليوم على شاطي بورسعيد عن الانتهاء من إزالة آثار بقعة التلوث الزيتي التي ظهرت علي الشاطي امس بعد جهود مكثفة قامت بها العديد من الأجهزة موكدا عودة الشاطي الي صورتة الطبيعية.

وأضاف اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، بان فور تلقي البلاغ قامت المحافظة بالتعامل مع بقعة الزيت التي ظهرت علي الشاطي علي امتداد ١٠٠٠ متر بالاشتراك والتنسيق بين المحافظة ووزارة البيئة ووزارة الصحة ومركز مكافحة التلوث التابع للهيئة العامة للبترول وهيئة قناة السويس وبعض الجهات المختصة،وذلك لإزالة آثار البقعة ومحو آثار الثلوث علي الشاطيء في المنطقة المذكورة.


وكان شهد شاطئ محافظة بورسعيد كارثة كبيرة في الثامنة من صباح ثاني أيام عيد الأضحي المبارك، حيث فوجئ الأهالي بلون أسود قادم عليهم من داخل "مياة البحر" مما دفع الأهالي للهروب خارج الشاطئ.

تبين أن اللون الأسود عبارة عن زيت ناتج عن مخلفات السفت تسبب في تحويل مياة البحر من اللون الأزرق الي اللون الأسود، الذي يشبه لون الزيت المحترق الناتج عن عادم السيارات.

وأبدي الأهالي استيائهم من الأزمة التي حدثت، وأكدا أنها أفسدت فرحة ثاني أيام العيد، ومنعت الأهالي من التواجد داخل المياة، واكد الأهالي أنهم قادمين من المحافظات للاستمتاع بشاطئ بورسعيد، وأن ما حدث أفسد فرحتهم بالعيد.
Advertisements